5 مواجهات فريدة في قمة أتلتيكو مدريد وبرشلونة.. تعرف عليها

مدريد – هدف| تشهد الموقعة المرتقبة بين أتلتيكو مدريد وبرشلونة في الدوري الإسباني 5 مواجهات فردية جانبية على مختلف الأصعدة سواء داخل الملعب أو خارجه.

ويستضيف أتلتيكو مدريد نظيره برشلونة مساء اليوم السبت على ملعب واندا متروبوليتانو في الجولة العاشرة من الليغا.

ويسعى أصحاب الأرض للخروج من المباراة بنتيجة جيدة للحفاظ على مسيرتهم الجيدة بالمسابقة هذا الموسم والتي لم تشهد أي خسارة خلال 7 مباريات سابقة.

وستتمثل المواجهة الأولى بين الأرجنتيني ليونيل ميسي قائد برشلونة والسلوفيني يان أوبلاك حارس أتلتيكو مدريد.

ميسي يعد أكثر اللاعبين تشكيلا للرعب لدفاعات صاحب الأرض، حيث سجل في شباكه 32 هدفا في 41 مباراة رسمية سابقة.

وهز شباك أوبلاك ذاته، الذي يعد من أفضل 3 حراس في أوروبا، 10 مرات في 16 مباراة.

أما المواجهة الثانية فتضم البرتغالي جواو فيليكس مهاجم أتلتيكو الذي بات بعد عام و4 أشهر من وصوله للفريق من الأعمدة الأساسية فيه مع تطوره المستمر، ومعه على الجانب الآخر الإسباني جيرارد يكيه مدافع البارسا.

وسجل فيليكس 7 أهداف وصنع 3 أخرى في 10 مباريات رسمية مع أتلتيكو هذا الموسم.

وستشكل مراوغاته وتمريراته الذكية مصدر قلق لدفاع البارسا وبخاصة بيكيه الذي لعب أمام أتلتيكو 33 مرة وخسر فقط في مرتين.

وبالتالي سيسعى لئلا تكون هذه هي الخسارة الثالثة، والأولى أمامه في الدوري الإسباني.

عودة جريزمان

سيلتقي الفرنسي أنطوان غريزمان لاعب برشلونة الحالي مع فريقه السابق.

وسيعود إلى ملعب واندا متروبوليتانو لكن من دون جمهور بسبب فيروس كورونا.

وسيسعى زميله السابق خوسيه ماريا خمينيز مدافع أتلتيكو، الذي يمر بأفضل أوقاته بعد تعافيه من إصابته للحد من خطورته.

وفي المواجهة الرابعة يدخل قائد الروخيبلانكوس “كوكي” المباراة وهو في أفضل حالاته.

والتي تكللت بعودته إلى صفوف المنتخب الإسباني بعد عامين من الغياب.

لكنه لن يكون أمامه حرية أكبر السبت بسبب إصابة زميله في منتصف الملعب هيكتور هيريرا خلال معسكر منتخب بلاده.

وسيجبر الصراع في منتصف الملعب في ظل غياب سيرخيو بوسكيتس للإصابة في معسكر المنتخب الإسباني البوسني ميراليم بيانيتش على لعب دور البطولة في البارسا.

لذلك ستكون معركة الوسط قوية بينه هو وزميله الهولندي فرانك دي يونج أمام خط وسط الأتلتي بقيادة كوكي.

سيميوني وكومان

تعد هذه أول مواجهة للمدرب الهولندي رونالد كومان أمام أتلتيكو مدريد بقيادة سيميوني، الذي لم يحقق انتصارا واحدا على البارسا في الليغا طوال توليه تدريب الروخيبلانكوس، وبالتالي يسعى لإزالة هذه الشوكة من الحلق.

في المقابل يسعى كومان لتسطير أول انتصار أمام سيميوني، خاصة أن المدربين كانا قد تواجها كلاعبين وهما يرتديان قميصي الناديين في موسم 1994-1995 وحقق الأرجنتيني خلالهما الفوز.

 

اقرأ أيضًا|

إيسكو يحسم موقفه من مغادرة ريال مدريد

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.