30 مليون ريال خسارة النصر بسبب عقد فيتوريا..ومطالبات بفتح تحقيق ومحاسبة الفاسدين

     

تحدثت مصار اخبارية بأن قرار إدارة نادي النصر إلغاء عقد البرتغالي روي فيتوريا من تدريب الفريق الأول، كلفت خزينة النادي ما يقارب من  30 مليون ريال.

وذلك فضلاً عن قيمة عقد مساعديه وهي ما يعادل 5 ملايين و500 ألف ريال سعودي،قيمة 50 في المئة من العقد المتبقي.

وذكرت المصادر ذاتها  بأن روي فيتوريا يتقاضى راتباً سنويّا 7 ملايين يورو.

 

في حين يتسلم مساعدوه ما يقارب من مليونًا و600 ألف يورو في كل عام أي ما يقرب من 7 ملايين و 330 ألف ريال سعودي.

وكانت إدارة صفوان السويكت قد قامت بتفعيل بند تجديد العقد لروي فيتوريا لعامين إضافيين قبل نهاية عام 2019م.

وقالت المصدر ايضاً أن العقد المبرم بين الطرفين نص على أنه يتوجب على إدارة النصر

اذا ما قررت إلغاء عقد المدرب فيتوريا الالزام بوعدها.

وهو  تسليمه نحو 50 في المئة من قيمة عقده، الذي من المفترض أن ينتهي في 30 يونيو عام 2022م.

وفي هذا الصدد خرجت أصوات تنادي بضرورة معرفة خبايا عقد المدرب البرتغالي روي فيتوريا، ومحاسبة المسؤول.

كما وانتشرت تغريدات على تويتر تطالب بفتح تحقيق مع إدارة نادي النصر

وقال احدهم أن هذا “هدار المال العام، لازم تداهمهم مكافحة الفساد”

اما سارة فقد غردت “بالتراضي اجل اجل لو مو راضي كان اخذ منهم ٦٠ مليون”

وكتب مروان ” ليه ليه دام هبط بالنصر مايتفقون معه اتفاق جنتل مان ينقلع بدون كل هالمبالغ”

 

وأضاف “متى يتعدل الوضع في الكرة السعودية صارت مصدر رزق كل من هب ودب”
وكتب عمر معلقاً على قرار فسخ العقد ودفع 30 مليون ريال” انا نصراوي واقولها فلوس بيد فلاحين واهدار للمال العام وقفوهم عند حدهم”

 

وتقول بعض الجماهير النصراوية أن قرار التجديد لريو فيتوريا متسرع و غير مدروس حيث كان بالإمكان تنهي عقده بعد مباراة بيرسبوليس

الجدير بالذكر أن فريق النصر تحت قيادة المدرب فيتوريا تعرض للكثير من الخسائر وفقد اللتويج بالعديد من البطولات المحلية والاىسيوية.
قد يعجبك ايضا