يوفنتوس ينتصر على دينامو كييف بهدفين دون رد

كييف – هدف| تغلب يوفنتوس الإيطالي على ظروفه الصعبة وتمكن من تجاوز مضيفه دينامو كييف الأوكراني في افتتاح مبارياته ضمن دوري أبطال أوروبا.

وانتصر يوفنتوس بهدفين دون رد على دينامو كييف اليوم الثلاثاء في المرحلة الأولى من مباريات المجموعة السابعة لدوري أبطال أوروبا.

وعوّض يوفنتوس نتيجته المخيبة السبت الفائت عندما سقط في فخ التعادل الإيجابي 1-1 مع كروتوني في الدوري الإيطالي.

وسجّل الإسباني ألفارو موراتا العائد إلى يوفنتوس هذا الموسم لبطل إيطاليا الهدف الأول في الدقيقة السادسة والأربعين.

وذلك قبل أن يضيف الهدف الثاني بنفسه قبل ست دقائق من النهاية، علمًا أن المجموعة تضم برشلونة الإسباني وفرنسفاروش الهنغاري.

وغاب البرتغالي كريستيانو رونالدو هداف يوفنتوس الأول عن المباراة بسبب إصابته بفيروس كورونا مؤخرًا.

بدأ أندريا بيرلو مشواره كمدرب في مسابقة دوري أبطال أوروبا بفوز ثمين ليوفنتوس.

وكانت مباراة كييف التي تابعها قرابة 15 ألف مشجع من المدرجات، الرابعة فعليًا لبيرلو كمدرب (مع عدم احتساب لقاء نابولي بسبب عدم حضور الأخير واحتسابه خاسرًا صفر-3).

وقد حقق انتصاره الثاني وجاء على حساب “معلمه” الروماني ميرتشيا لوتشيسكو.

وكان لوتشيسكو أول من منح “المايسترو” بدايته الاحترافية كلاعب قبل 25 عامًا في بريشيا حين كان صانع الألعاب في السادسة عشرة من عمره.

ومرة أخرى، فضل بيرلو عدم البدء بالمهاجم الأرجنتيني باولو ديبالا الذي بدا ممتعضًا.

وأشرك السويدي ديان كولوشيفسكي أساسيًا إلى جانب موراتا ومن خلفهما الوافد الجديد الآخر فيديريكو كييزا والويلزي آرون رامسي.

ورغم فرض سيطرته في بداية اللقاء أمام مضيفه، عجز يوفنتوس عن تهديد المرمى في الدقائق الأولى.

لكنه بدأ بعد الدقيقة العاشرة بالوصول إلى مرمى هيورهي بوشان إن كان عبر كييزا أو القائد جورجيو كييليني لكن من دون أن يهز الشباك.

ثم تعرض فريق بيرلو لضربة بإصابة كييليني الذي اضطر لترك مكانه باكرًا للتركي مريح ديميرال (19).

وذلك بالتزامن مع تراجع الوتيرة وانحصار اللعب في وسط الملعب من دون فرص حتى الدقيقة 28.

واختبر الكولومبي خوان كوادرادو حظه بتسديدة صدها بوشان (28).

ثم تدخل الأخير ببراعة لحرمان كولوشيفسكي من هدف رائع بكعب القدم (31).

وبعد ثوان معدودة على انطلاق الشوط الثاني، وجد يوفنتوس طريقه إلى الشباك عبر موراتا.

وتمكن من تسجيل هدفه الثاني تواليًا بقميص فريقه الجديد-القديم (سجل التعادل أمام كروتوني) بعد كان في المكان المناسب لمتابعة الكرة في الشباك بعد أن صدها بوشان إثر تسديدة من كولوشيفسكي (46).

وزج بعدها بيرلو بديبالا بدلًا من كولوشيفسكي بحثًا عن التعزيز.

إلا أنّ النتيجة بقيت على حالها حتى الدقيقة 84 حين أضاف موراتا الهدف الثاني بكرة رأسية إثر عرضية من كوادرادو.

 

اقرأ أيضًا|

انتهاء مسيرة أوزيل مع أرسنال بعد استبعاده من تشكيلة الدوري الإنجليزي

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.