نهائي كأس أمير قطر.. مسرح تدشين ملاعب المونديال

الدوحة – هدف نيوز| أصبحت مباراة نهائي كأس أمير قطرا مسرحا تخلد تدشين استادات نهائيات بطولة كأس العالم قطر 2022.

نهائي تدشين الملاعب

قطر زينت نهائي النسخة الخامسة والأربعين من كأس الأمير في التاسع عشر من مايو 2017، بافتتاح استاد خليفة الدولي أول استادات مونديال قطر جاهزية.

تعود الان مستضيفة مونديال 2022، لتبرز نهائي النسخة التاسعة والأربعين، يوم الجمعة المقبل بافتتاح ملعب الثمامة سادس ملاعب المونديال جاهزية.

وشهد افتتاح استاد خليفة الدولي نهائيًا مثيرًا بين السد والريان وسط حضور جماهيري قدر بـ 40 ألف متفرج.

وعاد استاد خليفة الدولي في العام التالي ليستضيف نهائي النسخة السادسة والأربعين من كأس الأمير، والتي جمعت الدحيل والريان.

ويأخذ استاد خليفة بعد إعادة تطويره، طابعًا عصريًا أنيقًا مع الحفاظ على لمحات من تاريخه العريق.

ويعتبر القوسان المزدوجان اللذان يعانقان السماء من أهم مميزات الاستاد الجاذبة لعشاق كرة القدم وأكثرها شهرة. لكن المظلة الواسعة التي ستمتد تحتهما ستعطي شكلًا جديدًا لسقف استاد خليفة الدولي. لتعمل بالتكامل مع نظام التبريد للحفاظ على درجة حرارة مريحة للمشجعين.

كذلك شهد افتتاح استاد الجنوب في مدينة الوكرة نهائي النسخة السابعة والأربعين من كأس الأمير، التي جمعت الدحيل والسد.

واستمر ارتباط نهائي كأس الأمير مع ملاعب مونديال قطر، حيث كان حاضرًا أيضًا في افتتاح استاد أحمد بن علي بمنطقة الريان. في المباراة النهائية للنسخة الثامنة والأربعين التي جمعت السد والعربي.

وتتزين الواجهة الخارجية لاستاد أحمد بن علي الذي تم هدمه وإعادة بنائه خلال ستة أعوام، برموز من الثقافة القطرية.

ويروي الاستاد قصة شعب قطر وتاريخه من خلال سبعة نقوش تراثية مجتمعة من كل المناطق، لتؤلف واجهة موحدة للملعب.

وقد استمدت هذه النقوش من مراحل التطور والتحول المتعددة للمعمار القطري، وجمعت معًا في إطار عصري يتضمن تاريخ قطر الغني بحاضرها ومستقبلها.

وسيواصل نهائي كأس الأمير في نسخته التاسعة والأربعين تخليد ملاعب مونديال قطر 2022.

الثمامة على الموعد

وستشهد المباراة بين فريقَي السد والريان افتتاح استاد الثمامة سادس ملاعب كأس العالم جاهزية، وذلك بحضور كامل للجماهير في طاقته الاستيعابية البالغة 40 ألف مشجع.

يقعُ استادُ الثمامة على بعد 12 كيلومترًا إلى الجنوب من وسط مدينة الدوحة وعلى مقربة من مطار حمد الدولي.

ويمزجُ بين الأصالة والمعاصرة في التصميم، محتفيًا بالتراث العربي الأصيل الذي تتناقله الأجيالُ في قطر والمنطقة على مدى العقود.

حيث يحاكي الاستادُ بتصميمه الرائعِ القحفيةَ، وهي القبعة التقليدية المنسوجة التي يرتديها الرجال في قطر والمنطقة.

وسيستضيف استادُ الثمامة خلال كأس العالم قطر 2022، ثمانيَ مُباريات حتى الدور ربع النهائي. كما ستقام على أرضه مُباريات خلال بطولة كأس العرب قطر 2021، حيث يحتضن ستّ مباريات حتى الدور نصف النهائي.

طالع أيضا: تعرف على التشكيل المتوقع لقمة النصر والهلال في نصف نهائي الأبطال

تابعونا عبر: فيسبوك

قد يعجبك ايضا