نادي يوفنتوس يعلن شفاء النجم كريستيانو رونالدو من فايروس كورونا

     

روما – هدف| أعلن نادي يوفنتوس الإيطالي شفاء نجم الفريق كريستيانو رونالدو من فايروس كورونا المستجد “كوفيد – 19”.

حيث كان المهاجم البرتغالي داخل العزل وذلك منذ أن ثبتت إصابته بالفيروس أثناء تواجده في الخدمة الدولية في أوائل أكتوبر.

ولم يلعب رونالدو مع يوفنتوس منذ تعادله 2-2 مع روما في نهاية سبتمبر.

وكان قد غاب هذا الأسبوع عن لقاء الفريق ضد برشلونة وليونيل ميسي في دوري أبطال أوروبا.

جاء في بيان من يوفنتوس: “أجرى كريستيانو رونالدو الفحص باختبار تشخيصي (مسحة) لـفيروس كورونا.

وأضاف بيان يوفنتوس “نتيجة الفحص كانت سلبية. وبالتالي شفي اللاعب بعد 19 يوما ولم يعد يخضع للعزل المنزلي”.

عاد برشلونة بفوز ثمين من مدينة تورينو أمام يوفنتوس 2- صفر اليوم الأربعاء في الجولة الثانية من منافسات المجموعة السابعة في دوري أبطال أوروبا.

وسجل كل من الفرنسي عثمان ديمبلي (14) والأرجنتيني ليونيل ميسي من ركلة جزاء (90) هدفي الفريق الكاتالوني.

وحقق برشلونة فوزه الثاني في مجموعات دوري الأبطال هذا الموسم (6 نقاط في المركز الأول).

في المقابل تجمد رصيد يوفنتوس عند 3 نقاط من فوز في الجولة الأولى أمام دينامو كييف.

وأكمل فريق السيدة العجوز المواجهة بنقص عددي بعد أن غادر اللاعب التركي ميريح ديميرال بالبطاقة الحمراء في الدقيقة 85.

وهي المباراة الكبيرة الأولى لبيرلو (41 عاماً) منذ توليه تدريب يوفنتوس بعد إقالة ماوريتسيو ساري مباشرة.

وذلك عقب خروج الفريق من ثمن النهائي على يد ليون الفرنسي في آب/أغسطس الماضي.

وبالمناسبة، فإن آخر مباراة لبيرلو كلاعب مع يوفنتوس كانت أمام برشلونة بالذات في نهائي المسابقة القارية العريقة عام 2015 عندما فاز الفريق الإسباني 3-1.

وغالباً ما تشهد مواجهة الفريقين إثارة وندية كبيرتين.

وفي آخر 11 مباراة بينهما (دون احتساب مباراة اليوم)، فاز برشلونة أربع مرات مقابل ثلاثة انتصارات لفريق “السيدة العجوز”.

ولعب الهولندي كومان مواجهته الكبيرة الثانية بعد خسارته الكلاسيكو.

وهو مطالب بإعادة ترتيب الأوراق لوضع النادي الكاتالوني على السكة الصحيحة في سعيه إلى الظفر بلقب المسابقة للمرة الأولى منذ 2015.

 

اقرأ أيضاً|

إصابة رئيس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم بفيروس كورونا

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.