ميلان مهدد بخسارة لاعبه في يناير المقبل مع اقتراب نهاية عقده

ميلان – هدف نيوز| يقترب ميلان من خسارة عنصر جديد من العناصر الهامة في الفريق خلال الفترة القادمة.

وأشارات تقارير الصحف الإيطالية أن لاعب نادي ميلان، الكوت ديفواري فرانك كيسي، يقترب من الرحيل عن صفوف الفريق.

ينتهي عقد فرانك كيسي مع الروسونيري في شهر يونيو من عام 2022 المقبل.

ويحق للاعب التوقيع لأي نادي بشكل مجاني في شهر يناير المقبل، على أن ينتقل إليه رسميًا مع نهاية الموسم الجاري.

يأتي هذا بعد فشل المفاوضات بين النادي واللاعب لتجديد عقده مع الفريق في الوقت الحالي.

 

ويقترب النادي من خسارة كيسي بشكل نهائي في ظل الأداء القوي الذي قدمه اللاعب مع فريقه في الموسم الماضي.

حيث ساهم فرانك بشكل كبير في وصول ميلان إلى المركز الثاني في جدول ترتيب الدوري الإيطالي في نسخته الأخيرة.

هذا المركز الذي قام بتأهيل ميلان للوصول إلى دوري أبطال أوروبا للمرة الأولى منذ عام 2014.

وحاول باولو مالديني المدير الرياضي لميلان الوصول إلى مفاوضات ناجحة مع لاعب منتخب كوت ديفوار.

إلا أن اللاعب صاحب ال 24 عامًا لم يوافق على عرض النادي لتجديد تعاقده مع الفريق.

حيث يرغب فرانك كيسي في زيادة راتبه مع الفريق خلال الفترة القادمة، وهذا ما رفضته إدارة نادي مدينة ميلانو الإيطالية.

انتقل فرانك كيسي إلى الفريق بشكل نهائي في عام 2019 قادمًا من أتالانتا مقابل 24 مليون يورو.

وشارك اللاعب في الموسم الماضي مع الفريق في 47 مباراة في جميع المنافسات.

تمكن خلالها اللاعب من تسجيل 14 هدف وصناعة 6 أخرين.

بينما لم يحصل كيسي على أي لقب برفقة ميلان منذ انضمامه إلى صفوف الفريق.

ورحيل كيسي عن الفريق ليس هو الأول من نوعه داخل أسوار الروسونيري في الفترة الأخيرة.

يأتي هذا خاصةً بعد رحيل جيانلويجي دوناروما حارس الفريق بشكل مجاني إلى باريس سان جيرمان بعد نهاية عقده.

وذلك بالإضافة إلى هاكان تشالهنوجلو الذي انتقل إلى إنتر ميلان بعد نهاية عقده هو الأخر.

وتنتنظر الكثير من الأندية الموقف النهائي لكيسي خلال الفترة القادمة من أجل امكانية الحصول على خدماته بشكل مجاني.

إقرأ أيضًا: فلورينزي ينتقل رسميًا إلى صفوف ميلان

قد يعجبك ايضا