غياب راموس عن الكلاسيكو أمام برشلونة وموقعة ليفربول بدوري الأبطال

     

أصبح من المؤكد غياب سيرجيو راموس مدافع وقائد ريال مدريد، عن الكلاسيكو أمام برشلونة وموقعة ليفربول في دوري أبطال أوروبا.

وذلك بعد ما أثار اللاعب القلق بغيابه عن التدريبات الجماعية للميرنجي صباح اليوم الخميس.

وذلك عقب مشاركته مع منتخب بلاده في الانتصار على كوسوفو بنتيجة (3-1).

وتواجد راموس في صالة الألعاب الرياضية وأدى تدريبات خاصة، مما أثار الشكوك حول تجدد إصابته.

بيان راموس وتقارير صحفية تؤكد غيابه عن موقعة ليفربول والكلاسيكو

أكدت بعض التقارير الصحفية على  غياب راموس لمدة شهر، مما يعني عدم مشاركته في مواجهة الكلاسيكو وموقعة ليفربول.

حيث مواجهة برشلونة سوف تكون في العاشر من الشهر الجاري.

ونشر راموس بيانًا على صفحته الرسمية علىفيسبوكقال فيه: لقد مررت بأسابيع قليلة صعبة للغاية.

ولحسن الحظ كنت أشعر بالتحسن لبضعة أيام، لكن في كرة القدم مثل الحياة يلعب الحظ السيء دورًا أيضًا“.

وأضاف: بالأمس بعد المباراة، تدربت على أرض الملعب، ولاحظت وجود إصابة، وخضعت للاختبار اليوم وتأكدت من إصابتي في العضلات“.

وتابع راموس: إذا كان هناك شيء واحد يؤلمني فهو عدم القدرة على مساعدة الفريق في هذه المباريات الأكثر أهمية.

ولا أستطيع فعل أي شيء سوى التحدث بصراحة، والعمل الجاد وتشجيع الفريق مع الروح“.

وأصدر ريال مدريد بيانًا على موقعه الإلكتروني: بعد الفحوصات التي أجريت اليوم للقائد سيرجيو راموس، تم تشخيصه بالإصابة فيربلة الساق الداخلية للقدم اليسرى، وفي انتظار التطورات.

لمتابعة صفحتنا على الفيسبوك

قد يعجبك ايضا