مانشستر سيتى وجهة ميسي المقبلة

إسبانيا – هدف

كشفت تقارير صحفية اليوم الجمعة، أن النجم الأرجنتينى ليونيل ميسي ، أصبح قريبا من اللعب في الدوري الإنجليزي الفترة المقبلة.

وجاء ذلك بعدما كشف ليونيل ميسي عن نيته بالرحيل عن صفوف الفريق الكتالونى مع نهاية عقده الحالى فى عام 2021.

وذكر الإعلامي كريستيان مارتن العامل بشبكة فوكس العالمية، أن إمكانية مغادرة البرغوث للبارسا والقدوم لمانشستر سيتى الإنجليزي حقيقية وليست شائعة.

وأضاف مارتن أن العديد من المصادر تؤكد احتمالية رؤية ميسي بقميص السيتى تحت قيادة مدربه السابق جوارديولا في العام القادم.

وكانت إذاعة “كادينا سير” الإسبانية، ذكرت إن ميسي ، يفكر جديا فى الرحيل عن صفوف برشلونة، مع نهاية عقده الحالى مع النادى فى عام 2021.

وأضافت الإذاعة، أن ميسي غاضب بشدة من التسريبات التى تخرج إلى الإعلام، والتى تجعله مسئولا عن القرارت التى تخص الفريق.

وأشارت الصحيفة، على الرغم من أن مفاوضات تمديد عقد ميسي، تسير فى الطريق الصحيح، إلا أنه قرر إيقاف تلك المفاوضات.

وكان ميسي، المعروف سابقا بشخصيته الخجولة خارج الملعب أكثر صراحة في انتقاده للنادي الذي لم يعرف غيره منذ عام 2005.

وقاد ليونيل ميسي البرسا إلى ثورة كروية لم يشهدها النادى طوال تاريخه، من حيث الألقاب التى حصل عليها الفريق.

وسجل البرغوث ميسي، هدفه الـ 700 في مسيرته الثلاثاء أمام أتلتيكو مدريد، لكن الإنجاز انتهى بخيبة أمل حيث تعادل برشلونة في المباراة 2-2 .

حيث وجه المدير الرياضي إريك أبيدال انتقادا للأرجنتيني في يناير الماضي، عندما قال أن اللاعبين من كانوا وراء إقالة فالفيردي.

وفي مقابلة مع صحيفة “موندو ديبورتيفو”، الإسبانية أعلن ميسي في وقت سابق أن الفريق لم يكن جيدا بما يكفي للفوز بدوري أبطال أوروبا هذا الموسم.

ثم في أبريل الماضي، انتقد ميسي إدارة النادي بعد حديثها عن عدم استعداد اللاعبين لقبول تخفيض الأجور من أجل مساعدة النادي في مواجهة فايروس كورونا .

وأصبح برشلونة قريبا جداً من فقدان لقب الدورى الإسباني، بعد ابتعاد ريال مدريد بالصدارة ، بفارق 4 نقاط عن البارسا.

اقرأ أيضاً |

نادي برشلونة يعلن إصابة المدافع الفرنسي أومتيتي

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.