ليفربول يدين العنصرية ضد لاعبيه عقب مواجهة ريال مدريد في بيان رسمي

     

أصدر ليفربول بيانًا، اليوم، يدين العنصرية التي تعرض لها بعض لاعبيه عقب الخسارة أمس أمام ريال مدريد في دوري أبطال أوروبا.

حيث تعرض الريدز للهزيمة بثلاثية مقابل هدف وأصبح الفريق يحتاج إلى ريمونتادا في لقاء العودة على ملعب أنفيلد.

ولكن قدم الليفر أداء سيء خلال مواجهة الملكي الذي سيطر على معظم مجريات المباراة.

ليفربول يدين العنصرية فس بيان رسمي

أكد صحيفة الجارديان الإنجليزي أن ليفربول يدين العنصرية بعد تعرض ثنائي الفريق ألكسندر أونولد ونابي كيتا، لتعليقات عنصرية.

وذلك على مواقع التواصل الاجتماعي عقب مواجهة ريال مدريد.

وقال ليفربول في بيانه: للأسف، مرة أخرى نناقش الاعتداء العنصري المقيت في صباح اليوم التالي لمباراة كرة قدم، إنه أمر غير مقبول علىالإطلاق، ويجب أن يتوقف.

وأضاف: يدين ليفربول جميع أشكال التمييز ونواصل العمل مع شركائنا من خلال مبادرة Red Together الخاصة بنا.

وتابع: سوف نقدم للاعبينا كل الدعم الذي قد يحتاجونه، وسنعمل أيضًا مع السلطات المختصة لتحديد المسؤولين ومقاضاتهم إن أمكنط.

وأوضح: نحن نعلم أن هذا لن يكون كافيًا حتى يتم اتخاذ أقوى التدابير الوقائية.

وذلك من قبل منصات التواصل الاجتماعي والهيئات التنظيمية التي تحكمها.

واختتم: لا يمكن السماح باستمرار الوضع الحالي وعلينا جميعًا التأكد من عدم استمراره.

بينما في البريميرليج، تراجع أداء الريدز بشكل كبير، وأصبح ينافس على التواجد في المربع الذهبي.

لمتابعة صفحتنا على الفيسبوك

قد يعجبك ايضا