لا ثقة بالمحلي.. طاقم تحكيم أجنبي يقود قمة الهلال والشباب

     

أعلنت لجنة الحكام في الاتحاد السعودي لكرة القدم رسميًا عن تعيين طاقم تحكيم أجنبي لقيادة مباراة القمة التي تجمع بين ناديي الهلال والشباب في الجولة الـ26 من الدوري السعودي للمحترفين (دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين).

وذكرت اللجنة أنّها قامت بتكليف طاقم تحكيم روماني لإدارة مباراة القمّة.

وبيّنت أنّ إيكال هذه المهمة للحكام الأجانب جاء استجابة لطلب تقدّمت به إدارة نادي الشباب.

ورفضت إدارة الشباب أن يتولّى حكم سعودي محلي قيادة المباراة التي تجمع بين الفريقين يوم الجمعة المقبل على ملعب الأمير خالد بن سلطان في نادي الشباب.

وإلى جانب كونها مباراة كلاسيكية بين الناديين، فإنّ مواجهة الهلال والشباب هذا الموسم تكتسي بأهمية بالغة.

وتمثّل المباراة منعطفًا مهمًّا لكلا الفريقين في مسيرتهما نحو تحقيق لقب الدوري السعودي للمحترفين.

ويتساوى الفريقان في عدد النقاط برصيد 48 نقطة لكل منهما.

ولكن الهلال يحتل صدارة جدول الترتيب بفارق الأهداف عن الشباب.

وكانت إدارة الشباب قد شنّت في شهر مارس المنصرم هجومًا عنيفًا على على الأخطاء التحكيمية التي شابت مباريات فريقها خلال مسابقة الدوري السعودي.

وأعربت إدارة “الشباب” عن استنكارها واستيائها الشديدين من “الأخطاء التحكيمية المؤثرة” التي صاحبت مواجهات الفريق في الدوري.

وخصّت بالذكر الأخطاء التحكيمية التي استهدفت الفريق المواجهات الأخيرة.

واعتبرت أنّ هذه الأخطاء التحكيمية قد أسهت بشكل كبير ومباشر في التأثير على نتائج المباريات.

وأشارت إلى إجماع المحللين التحكيميين واعتراف لجنة الحكام بوقوع هذه الأخطاء، مستشهدة بما حدث في مواجهة الفريق أمام نادي القادسية.

نتيجة لذلك؛ أعلنت إدارة نادي الشباب السعودي اعتزامها الاستعانة بـ”الحكام الأجانب”.

ولا تقتصر الشكاوى ضد التحكيم على أندية الهلال والشباب بل إنّ الأمر يطال بقية الأندية التي تنافس في الدوري السعودي للمحترفين.

وكان نادي الاتحاد قد أصرّ على موقفه بجلب طاقم تحكيم أجنبي لإدارة مباراته أمام نادي الهلال في مارس الماضي.

وتقدّم الاتحاد بطلب رسمي لجلب طاقم تحكيم أجنبي إلى لجنة الحكام الرئيسية في الدوري السعودي.

نتيجة لذلك قالت مصادر مطّلعة إنّ إدارة “العميد” قامت بتحويل قيمة المبلغ المالي اللازم لجلب طاقم التحكيم الأجنبي إلى لجنة الحكام.

وجاء طلب النادي جلب الحكّام الأجانب بسبب الأخطاء التحكيمية التي شهدتها مباراة الدور الأول بين “العميد” و”الزعيم”.

قد يعجبك ايضا