لامبارد: مصيرنا في أيدينا.. ولا أحد يتوقع دخول تشيلسي المربع الذهبي

دافع فرانك لامبارد، المدير الفني الحالي للفريق، عن لاعبي «البلوز» على الرغم من الخسارة أمام ليفربول، 3-5، في المباراة التي جمعت بين الفريقين في الجولة قبل الأخيرة من عمر الدوري الإنجليزي الممتاز (الأربعاء).

وتنتظر تشيلسي في الجولة الأخيرة من المسابقة مواجهة صعبة أمام نظيره وولفرهامبتون

في مباراة يبحث فيها الفريقان عن اللعب في البطولات القارية الأوروبية في الموسم المقبل.

تشيلسي يحتل حاليا المركز الرابع في جدول ترتيب الدوري الإنجليزي بفارق الأهداف فقط خلف مانشستر يونايتد

وهناك صراع مشتعل بين الفريقين ومعهما ليستر سيتي صاحب المركز الخامس بفارق نقطة واحدة على البطاقتين المؤهلتين الباقيتين لإنجلترا

ويشارك من إنجلترا 4 أندية في بطولة دوري أبطال أوروبا، وثلاثة في البطولة الثانية الدوري الأوروبي.

أما وولفرهامبتون فيحتل المركز السادس، برصيد 58 نقطة، وضمن تقريبا المشاركة في بطولة الدوري الأوروبي (يوروبا ليج) في الموسم الجديد.

وسيطرت على فرانك لامبارد حالة من الغضب والاستياء للخسارة أمام ليفربول، حيث بات حالياً في حاجة لنقطة من مباراته أمام وولفرهامبتون من أجل ضمان التأهل.

وعقب نهاية المباراة، قال لامبارد في تصريحات نقلتها المثير من وسائل الإعلام البريطانية والعالمية

“أن فرصة التأهل لبطولة دوري أبطال أوروبا في يد فريقه الآن، ويجب أن يحسمها بنفسه”

وقال لامبارد: في بداية الموسم لم نكن على ما نحن عليه الآن

وما قدمه الفريق حتى هذه اللحظة لم يكن متوقعا، يجب أن نفخر بأنفسنا، لأن الكثيرين في بداية الموسم لم يتوقعوا أن نكون في المربع الذهبي.

وتابع لامبارد ، متحدثا عن المباراة المقبلة، أمام وولفرهامبتون:

“لدىّ ثقة كبيرة في لاعبي تشيلسي، وأؤمن بهم، والمباراة مع وولفرهامبتون على ملعبنا، ولذا سنقاتل لتحقيق نتيجة جيدة.

وأوضح: الفريق لعب بروح عالية ضد مانشستر يونايتد في مباراة الكأس الأخيرة، ثم أمام ليفربول

سنواصل هذا الأداء يوم الأحد أمام وولفرهامبتون، وقد كنا قريبين من الحصول على نقطة من بطل الدوري على ملعبه عندما كانت النتيجة 4/3

ولكننا تلقينا هدفا قاتلاً في ظل بحثنا عن إدراك التعادل.

وأضاف: مصيرنا الآن في أيدينا، ويجب ألا ننظر إلى نتائج الأخرين، ونركز على هدفنا فقط.

اقرأ أيضاً |

محمد صلاح يتحدث عن التتويج بالدوري الإنجليزي.. ويكشف أساطيره الكرويين

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.