كونتي لن يتردد في مغادرة إنتر إذا لم يكونوا سعداء بالعمل معه

     

روما – هدف|

قال أنطونيو كونتي مدرب إنتر ميلان، إنه لن يتردد في المغادرة إذا كان النادي غير سعيد بوجودي.

على الرغم من أن الإيطالي مازال ملتزماً بمشروع نيرازوري وسط علامات استفهام حول مستقبله.

انضم كونتي إلى إنتر في بداية الموسم ولكن كانت هناك تقارير تفيد بأن مدرب تشيلسي ويوفنتوس السابق يمكن أن يغادر في نهاية موسم 2019-2020.

ظهرت الشكوك وسط صراعات إنتر وإحباطات كونتي، مع فشل الفريق في إطلاق النار منذ عودة الدوري الإيطالي الشهر الماضي بعد توقف الموسم في مارس بسبب تفشي فيروس كورونا.

تخطى إنتر لاتسيو إلى المركز الثاني في الجدول، بفارق ثماني نقاط خلف يوفنتوس المتصدر مع ست مباريات متبقية، بعد فوزه يوم الاثنين 3-1 على أرضه أمام تورينو وسئل كونتي عن مستقبله.

وقال كونتي لصحيفة “Sky Sport Italia“,  “لقد استدعيت إلى إنتر من أجل مشروع مدته ثلاث سنوات، لإعادتهم إلى حيث يستحقون”.

لا بد أن هذا يستغرق بعض الوقت, جئت إلى هنا بحماس كبير, لدي إيمان بنجاح المشروع.

إذا كان الجميع سعداء بالعمل الذي أقوم به، وأعتقد أن هذا هو الحال الآن، مما قيل لي، فعندئذ لا أرى لماذا لا يجب أن نستمر.

وأضاف كونتي : إذا لم يكونوا سعداء بالعمل الذي أقوم به، فلن أتردد في التنحي.

وتابع: “أعتقد بصدق أننا بدأنا المباراة بشكل جيد للغاية, ثم كانت هناك هذه الركلة الركنية. كانت فترة كانت هناك حادثة واستقبلنا فيها هدفا.

تغلب إنتر ميلان على ضيفه تورينو ، بثلاثة أهداف لهدف، الاثنين، على ملعب جوسيبي مياتزا ضمن منافسات الجولة 32 من الدوري الإيطالي.

بهذا الفوز رفع الإنتر رصيده إلى 68 نقطة لينتزع الوصافة متساويا مع لاتسيو، كما قلص الفارق مع المتصدر يوفنتوس بـ76 نقطة

بينما تجمد رصيد تورينو عند 34 نقطة في المركز السادس عشر.

وفي السياق ذاته,  ذكر تقرير صحفي، أن إنتر ميلان فرض غرامة كبيرة على الكرواتي مارسيلو بروزوفيتش، على خلفية قيادته للسيارة، وهو في حالة سكر.

وألقت قوات الشرطة، القبض على بروزوفيتش، بسبب القيادة تحت تأثير الكحول، وتجاوزه الضوء الأحمر في إشارة مرور بميلانو.

وقالت صحيفة “كوريري ديللو سبورت” إن إنتر ميلان فرض غرامة كبيرة على مارسيلو بروزوفيتش كعقوبة، وصلت إلى 100 ألف يورو.

 

اقرأ أيضاً|

محكمة التحكيم الرياضية تلغي عقوبة استبعاد مانشستر سيتي

قد يعجبك ايضا