تعرف على رؤية الخبراء لإصلاح كوارث التحكيم في الدوري الإماراتي

     

اقترح خبراء في التحكيم الرياضي 4 خطوات لإصلاح الكوارث التي يرتكبها حكام الدوري الإماراتي الممتازة (دوري الخليج العربي) في ظل الشكاوى المتكرّرة من جميع الأندية.

ووصف هؤلاء الخبراء البيت التحكيمي لكرة القدم الإماراتية بـ”المتصدع”.

وشدّدوا على ضرورة قيام اتحاد الكرة بالخطوات الضرورية والمهمّة من أجل إصلاحه.

وشهد الموسم الحالي تعرّض حكام الدوري الإماراتي إلى انتقادات حادة من قبل الأندية والخبراء والمشجعين على حد سواء.

نتيجة لذلك قدّم رئيس لجنة الحكام بالاتحاد الإماراتي علي حمد استقالته من منصبه.

وجاءت استقالة حمد بعد الفشل المتكرّر للحكام وتصاعد حدّة شكاوى الأندية من تعرّضها للظلم.

العضو السابق في اتحاد الكرة الإماراتي والحكم الدولي السابق صلاح أمين اقترح حلولًا لهذه المعضلة.

وأكّد أمين أنّ لجنة الحكام بحاجة إلى “شخصيات تتميّز بالكفاءة وليس مجرد شخصيات تشغل الكراسي والمناصب”.

واعتبر أنّ اتحاد الكرة لم يقصّر في توفير الدعم اللازم للجنة التحكيم وطاقم الحكام.

وطالب بضرورة أن تقوم لجنة الحكام وقضاة الملاعب بالحديث بصوت مرتفع وبشكل صريح عن احتياجاتهم.

في غضون ذلك اقترح عضو لجنة الحكام السابق، الحكم الدولي السابق محمد الجنيبي، عقد جمعية عمومية لاتحاد الكرة.

كما اقترح الجنيبي بأنّ يكون رئيس لجنة الحكام من خارج أعضاء مجلس إدارة الاتحاد الإماراتي.

واقترح أيضًا بأن يكون هذا الرئيس حكمًا سابقًا لديه القدرة على إيجاد الحلول لأي مشكلات تواجهه في جهاز التحكيم.

كما قال إنّ على الرئيس المقترح امتلاك القدرة أيضًا على مواجهة الحالات التحكيمية التي قد تحدث.

إضافة إلى ذلك يجب أن يكون قادرًا على مواجهة الإعلام والشارع الرياضي.

وأكّد على ضرورة وأهمية إنهاء بقية الموسم الحالي من الدوري الإماراتي بشكل جيّد من الناحية التحكيمية.

وشهدت الشهور الماضية على مدار الموسم انتقادات كبيرة جدًا من الأندية.

بدوره، شدّد الرئيس السابق للجنة أوضاع وانتقالات اللاعبين في اتحاد الكرة سليم الشامسي على أهمّية الاستفادة من الحكام السابقين.

وبيّن الشامسي أنّ الحكام السابقين يمتلكون خبرة كبيرة في مجالهم.

واقترح أن تُشكّل لجنة الحكام من محللي التحكيم في استديوهات القنوات الرياضية.

نتيجة لذلك يمكن تلخيص الخطوات الـ4 التي اقترحها الخبراء فيما يلي:

1- وجود رئيس وأعضاء أكفأ للجنة الحكام.

2- إعادة النظر في الإدارة التنفيذية للتحكيم.

3- الاستفادة من تجارب قضاة الملاعب السابقين.

4- أن يكون هناك تعاون أكثر بين قضاة الملاعب.

لمتابعة صفحتنا على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” اضغط هنا

أخبار ذات صلة |

نوادر الدوري الإماراتي.. حكم يتخذ قرارًا عجز خبراء التحكيم عن تفسيره

قد يعجبك ايضا