كأس العرب2021.. نافذة على تراث قطر وتنوعها الثقافي

الدوحة – هدف نيوز| سلطت بطولة كأس العرب 2021، الضوء على الإرث والحضارة والتنوع الثقافي في دولة قطر.

وشهدت البطولة التي احتضنتها قطر سلسلة متنوعة من الفعاليات والأنشطة الثقافية والترفيهية، التي انطلقت طوال فترة البطولة.

وأسهمت الفعاليات بشكل كبير في تجربة المشجعين في البطولة، التي شهدت حضورا جماهيريا كبير لدعم المنتخبات العربية.

وبدأت الفعاليات قبل انطلاق البطولة من كورنيش الدوحة. بمشاركة أكثر من 22 جالية في الفترة من 26 نوفمبر وحتى 3 ديسمبر.

وتنوعت الأنشطة، بين عروض الضوء والموسيقى وغيرها من الفقرات الاحتفالية التي أقيمت بالتوازي مع النسخة الحادية عشرة من مهرجان قطر الدولي للأغذية.

وقال القائمون على اللجنة العليا للمشاريع والإرث إن البطولة شهدت مشاركة واسعة النطاق من مختلف الجاليات في قطر

كذلك شكلت فرصة مثالية لتقديم جوانب من الثقافة والتراث القطري إضافة إلى ثقافات الجاليات المقيمة في قطر.

وبين القائمون على اللجنة أن الجماهير استمتعت على مدار البطولة بألوان مختلفة من الفنون. كالعروض الموسيقية وفقرات الرقص الفولكلوري، التي أقيمت في محطات المترو ومحيط الاستادات وغيرها من الأماكن عبر البلاد.

وأضفى التنوع الثقافي الغني والعروض الترفيهية الرائعة التي أمتعت الجماهير طابعاً مميزاً على البطولة، حسب وصف اللجنة.

وأطلقت وزارة الثقافة سلسلة من الأنشطة الثقافية التي ساهمت في تعريف المشجعين بالتراث الثقافي القطري، لاسيما وأن البطولة استقبلت كثيراً من الجماهير التي لم يسبق لها زيارة قطر.

وشكل استاد البيت المونديالي مسرحاً رئيسياً للعروض الأكثر تميزاً، مع استضافته للمباراة الافتتاحية لكأس العرب. وكذلك لنهائي البطولة.

وتميز الملعب بعروض رقص وألعاب شعبية للفتيات مقدمة من مركز فتيات الخور. وانفرد استاد البيت بتصميم عريق مستلهم من بيت الشعر، الخيمة التقليدية التي سكنها أهل البادية في قطر والمنطقة قديماً.

طالع أيضا: تقارير: الكوري “هيون سو” يرغب بالرحيل عن الهلال
تابعونا عبر: فيسبوك

قد يعجبك ايضا