في ورشة عمل.. مونديال قطر عنوان الاستدامة والحفاظ على البيئة

الدوحة – هدف نيوز| استضافت اللجنة العليا للمشاريع والإرث ورشة عمل لشركائها في الإعداد لبطولة كأس العالم FIFA قطر 2022™.

جاءت الورشة لبحث سبل تعزيز جهود إعادة التدوير والمحافظة على البيئة على طريق التحضير لاستضافة المونديال نهاية العام الجاري.

وأقيمت ورشة العمل في «3-2-1 متحف قطر الأولمبي والرياضي»، ضمن المنطقة المحيطة باستاد خليفة الدولي. الذي سيحتضن عددًا من مباريات بطولة كأس العالم.

وتأتي في إطار جهود اللجنة العُليا الرامية إلى بناء إرث مستدام للمونديال المُرتقب الذي تنطلق منافساته في نوفمبر المقبل.

شهدت الفعالية، التي استعرضت مجموعة واسعة من حلول إعادة التدوير، خاصة جهود التخلّص من نفايات العبوات البلاستيكيّة. حضورًا واسعًا من المعنيين والخبراء في مجال إعادة التدوير.

كذلك وطرحت المهندسة بدور المير، مديرة إدارة الاستدامة في اللجنة العليا للمشاريع والإرث، عددًا من النقاط الهامة.

وأكدت أن بطولة كأس العالم تلعب دورًا هامًا في تحفيز وتسريع وتيرة التطبيق الأمثل للأفكار والممارسات المستدامة في كافة قطاعات الدولة.

وقالت المير:” نواصل وضع معايير جديدة في كيفية بناء إرث مستدام للأحداث الرياضيّة الكبرى يعود بالنفع على الأجيال المقبلة.. وتأتي إعادة تدوير العبوات البلاستيكيّة في مقدمة الجهود المبذولة لحماية البيئة، خاصة أن البلاستيك يشكّل نسبة كبيرة من النفايات في العالم”.

وأوضحت مديرة إدارة الاستدامة في اللجنة العليا، أن حدثًا ضخمًا كبطولة كأس العالم في قطر يمثل فرصة مثاليّة لتعزيز ثقافة إعادة التدوير في البلاد. والاستفادة من استضافة البطولة في تطوير مزيد من الحلول في هذا المجال، في سبيل الحفاظ على بيئة نظيفة لأجيال المستقبل.

طالع أيضا: الاتحاد يستضيف النصر في صراع المتصدر والوصيف
تابعونا عبر: فيسبوك

قد يعجبك ايضا