في رسالة مؤثرة.. أوزيل ينتقد أرسنال بعد إقصائه من تشكيلة البريميرليغ

لندن – هدف| هاجم النجم الألماني مسعود أوزيل فريقه الإنجليزي أرسنال بعد أن استبعده المدير الفني ميكيل أرتيتا من تشكيلة الفريق، التي تخوض الدوري الإنجليزي لكرة القدم.

ولم يخض النجم الألماني، البالغ من العمر 32 عامًا، أي دقيقة في تشكيلة المدرب الإسباني ميكيل أرتيتا منذ 7 مارس الماضي.

ولكن لا يزال أمام أوزيل عام واحد على عقده.

ورد مسعود أوزيل، بغضب على فريقه، وذلك في بيان على حسابه في “تويتر”.

وقال: “هذه رسالة يصعب إرسالها إلى جماهير نادي أرسنال الذين كنت معهم خلال السنوات القليلة الماضية”.

وتابع: “أشعر بخيبة أمل شديدة حقًا من حقيقة أنه لم يتم تسجيلي للعب في بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز في الموسم الحالي”.

وأضاف قائلًا، إنه عندما وقع عقده الجديد في العام 2018، تعهد بالولاء لنادي أرسنال الذي يحبه.

وعبّر عن حزنه من أن حبه للنادي لم يقابل بالمثل، بحسب ما ذكرت صحيفة “ميرور” البريطانية.

وأردف: “لقد حاولت دائمًا أن أبقى إيجابيًا من أسبوع لآخر على أمل أن تكون هناك فرصة للعودة إلى الفريق قريبًا”.

وأكمل: “لهذا السبب التزمت الصمت حتى الآن”.

وأوضح أوزيل أنه قبل تفشي فيروس كورونا، كان سعيدًا بالتطور تحت قيادة المدرب الجديد أرتيتا.

واعتبر أنه خلال هذه الفترة كان أداؤه جيدًا قبل أن تتغير الأمور مجددًا حيث ولم يعد مسموحًا له بلعب كرة القدم مع أرسنال.

وأشار إلى أنه يعتبر لندن مدينته ويشعر أنه يعيش في وطنه وبيته.

ونوه إلى أنه ما زال لديه العديد من الأصدقاء في الفريق، وما زال يشعر بعلاقة قوية مع جماهير النادي.

وتابع قائلًا: “بصرف النظر عن أي شيء، سأستمر في القتال من أجل فرصتي، ولن أدع موسمي الثامن في أرسنال ينتهي بهذا الشكل”.

ووعد جماهير النادي بأن “هذا القرار الصعب لن يغير أي شيء في عقلي”، وأنه سيستمر في التدريب بأفضل ما يستطيع.

وختم أوزيل: “سأستخدم صوتي ضد الوحشية ومن أجل العدالة”.

 

اقرأ أيضًا|

حارس مانشستر يونايتد: أثبتنا أن بإمكاننا هزيمة الفرق الكبيرة

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.