سيتين يعترف بتشجيع ريال مدريد.. وهذا ما قاله عن ميسي

برشلونة – هدف| تحدث المدير الفني السابق لبرشلونة، كيكي سيتين، عن الفترة التي قضاها داخل “البارسا”، وطبيعة علاقته بالنجم الأرجنتيني ليونيل ميسي.

وقال سيتين في تصريحات أبرزتها صحيفة “ماركا” الإسبانية: “النادي الذي كنت أشجعه أثناء الطفولة؟ كنت أشجع الفريق الذي يدعمه كل الأطفال.. ريال مدريد”.

وأضاف: “ميسي؟ هناك نجوم ليس من السهل إدارتهم. من بينهم ليونيل ميسي.. ومَن أنا كي أغيره؟”.

وأجاب مستغربًا: “إذا كانوا قبلوه هناك (في برشلونة) لسنوات بهذا الوضع فلماذا أغيره؟!!”.

وتابع: “هناك جانب آخر غير متعلق باللاعب (ميسي)، وهو أكثر تعقيدا في مسألة إدارته”.

وأكمل: “هذا أمر متأصل في الكثير من الرياضيين كما رأينا في الفيلم الوثائقي (لنجم كرة السلة الأمريكي) مايكل جوردان، حيث أنك ترى أشياء لا تتوقعها، ويجعلك ترى الأشياء التي يريدها فقط، كما أنه لا يتحدث كثيرا”.

وعلق على الواقعة الشهيرة بين مدرب برشلونة السابق تاتا مارتينو وميسي.

وقال: “لست بحاجة إلى أن يخبرني أحد بما قاله مارتينو أو أي شخص آخر. لقد عشت ذلك. كانت لدي تجارب كافية لإجراء تقييم دقيق لهذا الصبي (ميسي) وللآخرين”.

وكان مارتينو قال لميسي: “أعرف أنه إذا اتصلت أنت بالرئيس، يمكنك طردي في أي وقت، لكن لا تظهر لي هذا كل يوم؟”.

وحول كواليس إقالته من تدريب برشلونة، قال سيتين: “لقد تضررت بسبب نتيجة (خسارة برشلونة أمام بايرن ميونيخ) 2-8”.

وتابع: “أن تدخل تاريخ برشلونة بتلك النتيجة الكارثية أمر مريع، أتحمل جزءا من المسؤولية عن الهزيمة”.

وأضاف: “علمت أن قرار إقالتي تم اتخاذه قبل الهزيمة أمام بايرن ميونيخ، ويوما ما سأكتب كتابا يتحدث عن تلك الليلة”.

وأردف: “لا أرغب في العودة إلى التدريب، أنا مرتاح وسعيد في منزلي بجانب الأبقار”.

وكان سيتين تولى مهمة تدريب برشلونة في يناير الماضي.

إلا أنه أقيل من منصبه بعد ستة أشهر فقط.

وذلك بعدما تعرض “البارسا” لهزيمة مهينة على يد بايرن ميونيح، بنتيجة 2-8 في دوري أبطال أوروبا.

 

اقرأ أيضًا|

كومان قلق بشأن برشلونة بعد أسوأ بداية له في “الليغا”

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.