مسحة كورونا الثانية تحرم سواريز من مواجهة برشلونة

مدريد – هدف| يتمسك المهاجم الأوروجوياني لويس سواريز لاعب أتلتيكو مدريد، بفرصة اللعب أمام فريقه السابق برشلونة.

يأتي ذلك بالرغم من إعلان إصابته بفيروس كورونا.

الاتحاد الأورجوياني لكرة القدم، أعلن إصابة سواريز بالفيروس، ليغيب عن تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لكأس العالم 2022.

الأنباء كانت بمثابة الصدمة لدييجو سيميوني مدرب أتلتيكو، حيث يستعد الفريق لمواجهة برشلونة بالدوري الإسباني السبت القادم.

صحيفة “as” الإسبانية، أكدت أن سواريز سيقوم بعمل اختبارات جديدة، اليوم، الأربعاء، طمحًا في تحول عينته من إيجابية إلى سلبية.

ويأمل اللاعب في أن تكون العينة الأولى التي أجراها هذا الأسبوع غير صحيحة، ليتمكن من اللعب ضد برشلونة للمرة الأولى منذ رحيله عن النادي الكتالوني.

وفي حالة ظهور عينة سلبية للمهاجم الأوروجوياني، سيشارك اللاعب في تدريبات فريقه بشكل فوري، نظرًا لعدم معاناته من أي أعراض للفيروس.

العينة الثانية تحبط سواريز وتحرمه من المشاركة ضد برشلونة

وظهرت نتيجة العينة الثانية لفحص لويس سواريز والتي أكدت إصابته بفيروس كورونا مما يعني حرمانه من المشاركة ضد برشلونة.

يذكر أن صاحب الـ33 سنة، نجح في تسجيل 5 أهداف في 9 مباريات مع أتلتيكو مدريد بكل البطولات حتى الآن.

يذكر أن صاحب الـ33 سنة، نجح في تسجيل 5 أهداف في 9 مباريات مع أتلتيكو مدريد بكل البطولات حتى الآن.

وكان الاتحاد الأوروجوياني لكرة القدم أكد أنه تم إجراء مسحات على جميع أعضاء المنتخب الوطني الأول.

وأوضح أن الفحص أسفر عنه إصابة اللاعبين لويس سواريز ورودريجو مونيوز والمسؤول ماتياس فارال بفيروس كورونا.

يذكر أن لويس سواريز قد شارك في مباراة أوروجواي أمام كولومبيا مساء الجمعة الماضي.

وسجل هدفًا ضمن انتصار منتخب بلاده بثلاثية في تلك الليلة.

 

اقرأ أيضًا|

“سأواصل القتال مع الأرجنتين”.. ميسي يعرب عن سعادته بالفوز على بيرو

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.