في الوقت القاتل.. ريال مدريد يتجنب هزيمة مذلة ويتعادل أمام مونشنغلادباخ

مونشنغلادباخ – هدف| أهدر بوروسيا مونشنغلادباخ الألماني فوزاً في المتناول أمام ضيفه ريال مدريد الإسباني ليتجنب الأخير الخسارة الثانية توالياً ضمن دوري أبطال أوروبا.

وتجنب ريال مدريد في الوقت القاتل الخسارة من مضيفه بوروسيا مونشنغلادباخ الثلاثاء.

وذلك عندما عادل ريال مدريد مضيفه 2-2  في المرحلة الثانية من مباريات المجموعة الثانية لدوري أبطال أوروبا.

وخطف الفرنسي ماركوس تورام الأضواء بتوقيعه على ثنائية مونشنغلادباخ (33 و58).

وكان فريقه على بعد دقائق من النقاط الثلاث.

لكن الفرنسي كريم بنزيمة ذلّل الفارق قبل ثلاث دقائق من النهاية.

ومن ثم عدّل البرازيلي كاسيميرو النتيجة في الوقت بدل الضائع.

وكان من الممكن أن يتلقى ريال مدريد الخسارة الثانية في المسابقة بعد أن فشل في تخطي عقبة شاختار الأوكراني في افتتاح مبارياته بدوري الأبطال عندما خسر على أرضه 3-2.

بينما رفع مونشنغلادباخ رصيده إلى نقطتين عقب تعادله في الجولة الأولى أمام إنتر الإيطالي 2-2.

وانتهت المباراة الأخرى في ذات المجموعة بين إنتر وشاختار بالتعادل دون أهداف.

ودفع إنتر ميلان ثمن إهدار الفرص السهلة التي سنحت له في الشوط الأول.

وسقط في فخ التعادل السلبي  في الجولة الثانية من مباريات المجموعة الثانية.

على استاد دونباس بمدينة دونيتسك الأوكرانية، تصدت العارضة لتسديدتين من روميلو لوكاكو ونيكولو باريلا لاعبي انتر لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي رغم سيطرة إنتر.

وفي الشوط الثاني، تراجع مستوى الأداء كثيرا عما كان عليه في الشوط الأول.

ورغم تحسن أداء شاختار بمرور الوقت واكتساب الثقة لكن النتيجة النهائية للمباراة كانت التعادل السلبي.

وهذه أول مباراة في الموسم الحالي يفشل خلالها انتر في هز الشباك سواء على مستوى الدوري المحلي أو دوري أبطال أوروبا.

ورفع إنتر رصيده إلى نقطتين في المركز الثاني بالمجموعة مقابل 4 نقاط لشاختار المتصدر.

 

اقرأ أيضًا|

رسميًا.. رونالدو يغيب عن مواجهة برشلونة بسبب كورونا

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.