جماهير فريق الهلال تهاجم القاسم بسبب اتهامات بضلوعه بقرار الإستبعاد الأسيوي

     

تمارس جماهير فريق الهلال هجوماً عنيفاً على الأمين العام للاتحاد السعودي لكرة القدم، ابراهيم القاسم وذلك منذ استبعاد الفريق الأزرق من بطولة دوري أبطال آسيا 2020.

وسبق أن أعلن الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، استبعاد فريق الهلال، من مسابقة دوري الأبطال 2020،

وذلك بعد تعرض فريق الهلال لفقدان أكثر من 17لاعب للإصابة بكورنا  وعدم قدرته على توفير قائمة الـ13 لاعبًا.

كما وتوجه جماهير الزعيم  السعودي، التهم لأمين عام اتحاد الكرة السعودي، بأنه وراء قرار دعم استبعاد الهلال من البطولة القارية.

وتقول الجماهير بأنه كان يسعى لحرمانه من الحفاظ على لقبه.

وشهدت الساعات القليلة الماضية، خروج العديد من التقارير الصحفية، التي تؤكد عدم صحة مزاعم الجماهير الهلالية.

حيث أكدت التقارير بأن القاسم، هو من منع قرار انضباطي ضد الهلال، بحرمانه من المشاركة القارية

وذلك لمدة عامين، على خلفية استبعاده من دوري أبطال آسيا.

من جهته اعتبر المتحدث الرسمي السابق باسم نادي النصر،سعود الصرامي، أن القاسم، أحرج الجميع، لمنعه فرض عقوبة انضباطية على الهلال.

ودون الصرامي، على حسابه الشخصي بموقع التدوينات القصيرة “تويتر” قائلاً بأن “ابراهيم القاسم، لم يتعامل معهم بثقافتهم

وأضاف ” تعامل برجولة واحترام وأمانة، فأنقذ ناديهم من الإبعاد القاري، وهكذا هم الرجال الصادقين المخلصين في عملهم وعلمهم”. بحسب وصفه

وواصل حديثه قائلاً “لن ينتظر إبراهيم منهم خطاب شكر أو كلمة وفاء، لأن جحودهم طال البعيد قبل القريب”

وسبق أن انتقد الإعلامي سعود الصرامي إهمال فريق الفيصلي الذي كان من المفترض أن يشارك في البطولات الاسيوية

حيث كان الفيصلي قد أدى مستويات مميزة الموسم المنصرم ووصل للمركز الخامس برصيد 48 نقطة

كما وأشار الصرامي لتضرر فريق الفيصلي بعدم المشاركة الاسيوية لأول مرة

بالإضافة لتضرره من الناحية المادية والمعنوية

وتسأل الصرامي خلال حديثه قائلاً ” هل سيعوض الاتحاد السعودي الفيصلي عن هذا القرار.

وأضاف الإعلامي السعودي بأنه” كان يجب على الاتحاد السعودي أن ينظر قبل الاستثناءات من كل الجوانب وليس جانب واحد”.

مشيراً أن القرار أضر بفريق الفيصلي الذي كان يجهز نفسه للمشاركة الآسيوية.

قد يعجبك ايضا