جماهير الإتحاد غاضبة من تعمد الحكم الهويش التغاضي عن ركلة جزاء في مباراة الكلاسيكو

     

صبّت جماهير الإتحاد جمّ غضبها على لجنة التحكيم السعودية والحكم محمد الهويش بعد تعمده مجاملة فريق الهلال بعدم احتساب ركلة جزاء ضده.

وكان الاتحاد قد قابل الهلال في مباراة كلاسيكو الكرة السعودية أمس السبت على ملعب الملك فهد والتي انتهت بالتعادل الإيجابي 1-1

وطالب لاعبي الإتحاد بركلة جزاء في الشوط الأول إلا أن الهويش أمر بإستمرار اللعب.

وسيطرت حالة الغضب على الجهاز الفني ولاعبي الاتحاد بعد هذا القرار الذي وصفه البعض بالتلاعب لمصلحة الأزرق.

من جهته ابدى المحلل التحكيمي محمد كمال ريشة استغرابه من قرار محمد الهويش حكم مباراة الكلاسيكو بين الهلال والاتحاد.

وذلك بعدم احتساب ركلة جزاء للاتي خلال مجريات الشوط الأول.

 

حيث وصف المحلل المصري قرار الهويش بالخاطئ وذلك بداعي وجود عرقلة من حارس مرمى الهلال .

وأوضح ريشة بأن الحارس كان يستحق الإنذار على المخالفة.

وصاحب تعيين الهويش  حالة من الجدل فقد أعلن الإعلامي الرياضي تركي الحربي، عن مفاجأة خطيرة،

وذلك بخصوص الطاقم التحكيمي لمباراة الكلاسيكو القوي، بين الهلال و الاتحاد .

وأوضح الإعلامي الحربي عبر تصريحات تلفزيونية، عن أن الحكم ماجد الشمراني، كان هو الأقرب لإدارة مباراة الاتحاد والهلال في الكلاسيكو السعودية.

إلا أنه تم اختيار الحكم محمد الهويش . مشيراً  بأن السبب وراء “إبعاد” الشمراني، من إدارة مباراة الكلاسيكو بين الهلال والاتحاد، هو خسارة الزعيم أمام الوحدة

يشار أن  الهلال، كان قد خسر بهدفين مقابل واحد، أمام الوحدة، في المباراة التي أسندت للحكم ماجد الشمراني،

وذلك في إطار منافسات الجولة العاشرة من بطولة دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين.

وأكد تركي الحربي، على أن الهلال، لم يكن متقبلاً  لفكرةالخسارة في مباراته أمام الوحدة،

لهذا تم إبعاد الشمراني، من مباراة الكلاسيكو على الرغم من أدائه الرائع، واستبداله بالحكم الهويش .

 

قد يعجبك ايضا