بيرلو يفكر بالإطاحة برونالدو

     

يفكّر مدرب يوفنتوس أندريه بيرلو بالإطاحة بنجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي غطّى وجهه وفشل في القفز حينما رفع جاستون بروغمان الكرة من فوق جدار يوفنتوس المكوّن من خمسة لاعبين على مسافة 25 ياردة من مرمى الحارس جانلويجي بوفون الذي رأى الكرة تسكن شباكه.

ولكن أصحاب الأرض تعافوا من تلك الانتكاسة بفضل هدفين من أليكس ساندرو في الشوط الأول ورأسية من زميله المدافع ماتيس دي ليخت.

ومع ذلك، لم يكن بيرلو مسرورًا بشكل كبير من أداء فريقه.

وألمح المدرب الإيطالي إلى أنّ النجم البرتغالي لن يشكّل جزءًا من جدار الصد في قادم المباريات.

وتعرض رونالدو لانتقادات لأنّه أدار ظهره للركلة الحرة التي نفذها سيرجيو أوليفيرا وأحرزها هدفًا في الوقت الإضافي.

ونتيجة لتلك الكرة خرج يوفنتوس من دور الستة عشر لدوري أبطال أوروبا.

وقال بيرلو عقب المباراة “لسوء الحظ، هذه الأمور تحدث، ولكن علينا أن تقييم ذلك خلال الأيام القليلة المقبلة”.

وأضاف “جعلنا الحياة صعبة على أنفسنا بهذا الهدف، ثم واجهنا بعض المخاطر الأخرى في مجموعة اللعب”.

تلقى يوفنتوس الآن أهدافًا في كل من مبارياته الثمانية الأخيرة في الدوري الإيطالي.

وهذ هي أطول سلسلة متتالية يتلقّى فيها فريق السيدة العجوز أهدافًا منذ مايو 2019.

ولدى بيرلو اثنين من المدافعين عليه شكرهما لإنقاذ فريقه، أحدهما أليكس ساندرو الذي سجّل أهدافًا ضد بارما في مباراة الخميس أكثر ممّا حققه في 115 مباراة سابقة في جميع المسابقات.

وبدا مدرب يوفنتوس سعيدًا بالخروج بالنقاط الثلاث.

ولكنه أكّد على أنّه لا يزال هناك مجال كبير للتحسين أداء الفريق.

وقال “كنا بعيدين للغاية في الشوط الأول وهذا أبطأ حركة التمرير”.

وتابع بيرلو “ربما لا نحافظ على نفس التركيز والسرعة من مباراة إلى أخرى”.

وانتصار يوفنتوس نقله إلى المركز الثالث.

ويبتعد “البيانكونيري” بفارق نقطة واحدة عن أتالانتا صاحب المركز الرابع.

كما يبتعد بخمس نقاط على نابولي في المركز الخامس.

وكلا الفريقين لديه مباراة مؤجلة في معركة صعبة للتأهل لدوري أبطال أوروبا.

ويبدو أن مستقبل النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو سيكون على الأرجح بعيدًا عن نادي يوفنتوس الإيطالي، في ظل التقارير التي ما تزال تتحدّث عن رحيله المحتمل عن “السيدة العجوز الصيف المقبل.

قد يعجبك ايضا