بيان صارم من “فيفا” بشأن دوري “السوبر الأوروبي”

     

حذّر الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” يوم الخميس اللاعبين من المشاركة في “دوري السوبر الأوروبي” الذي تريد عدّة أندية أوروبية كبرى إطلاقه.

وهدّد “فيفا” اللاعبين من مغبّة المشاركة في هذه البطولة “الانفصالية”.

وقال إنّ اللاعبين الذين سيشاركون في “دوري السوبر الأوروبي” سيحرمون من اللعب في بطولات “فيفا”، بما في ذلك كأس العالم.

وفي بيان مشترك مع الاتحاد الأوروبي لكرة القدم والاتحادات القارية الخمس الأخرى يوم الخميس، قال الفيفا إنه لن يعترف بأي انفصال من هذا القبيل.

وقال الاتحاد الدولي لكرة القدم إنّه “في ضوء التكهنات الإعلامية الأخيرة حول إنشاء “دوري السوبر الأوروبي” من قبل بعض الأندية الأوروبية، يودّ FIFA والاتحادات القارية الستة مرة أخرى التأكيد، والتأكيد بشدة، أنّ مثل هذه المنافسة لن يتم الاعتراف بها من قبل الفيفا أو الاتحاد القاري المعني”.

وأضاف “أي نادٍ أو لاعب مشارك في مثل هذه المسابقة لن يُسمح له بالتالي بالمشاركة في أي مسابقة تنظمها الفيفا أو اتحادهم”.

ومنذ سنوات، طرحت فكرة دوري “السوبر الأوروبي” الانفصالي، كبديل لبطولة دوري أبطال أوروبا.

واشتدّت هذه الفكرة خلال العامين الماضيين.

وكانت مجلة “دير شبيغل” الألمانية كشفت في نوفمبر 2018 تفاصيل الدوري الانفصالي.

ونقلت عن وثائق مسربة أنّ ريال مدريد كان يخطط لدوري سوبر يضمّ أكبر الأندية في القارة.

ونفت عدّة أندية أوروبية كبرى إجراء محادثات حول الأمر.

وبرغم ذلك، واصل رئيس ريال مدريد فلورنتينو بيريز الحديث عن الحاجة إلى تغييرات كبيرة في منافسات الأندية الأوروبية.

وفي أكتوبر 2019، قال رئيس برشلونة المنتهية ولايته جوسيب ماريا بارتوميو إنه وقع على المشاركة في “دوري السوبر الأوروبي”.

وقال “وافق مجلس الإدارة على شروط المشاركة في الدوري الأوروبي الممتاز في المستقبل”.

وأضاف بأنّه “مشروع تروج له الأندية الكبرى في أوروبا”.

ويوم الاثنين، سافر بيريز لاعب ريال مدريد إلى تورينو للقاء رئيس يوفنتوس أندريا أنيلي.

وأعطى البيان المشترك دعمًا واضحًا من الاتحاد الأوروبي لكرة القدم والاتحادات القارية الأخرى لخطط توسيع كأس العالم للأندية.

وجاء في البيان “في هذا الصدد، تعترف الاتحادات القارية بكأس العالم للأندية في شكلها الحالي والجديد، باعتبارها البطولة العالمية الوحيدة للأندية، بينما يعترف الفيفا بمسابقات الأندية التي تنظمها الاتحادات باعتبارها المسابقات القارية الوحيدة للأندية”.

 

قد يعجبك ايضا