بوجسيم يهاجم محللي القنوات: على أي أساس يسمّون خبراء

     

هاجم مستشار لجنة التحكيم بالاتحاد الإماراتي لكرة القدم الحكم المونديالي علي بوجسيم محللي القنوات الرياضية الإماراتية على خلفية تعليقاتهم على الحالات التحكيمية المثيرة للجدل في بطولتي الدوري والكأس.

وقال بوجسيم، في تصريحات لقناة دبي الرياضية، إنّ لجنة التحكيم قامت بعرض “الحالات المثيرة للجدل” التي شهدتها مباراتا نصف نهائي كأس رئيس الإمارت على عدد من الحكام في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم.

وادّعى أنّ آراء الحكام في الاتحاد الآسيوي جاءت متوافقة مع القرارات التي اتخذها كُلًا من حكام المباراتين.

في غضون ذلك تساءل مستشار لجنة التحكيم عن أساس إطلاق مسمّى “خبراء التحكيم” على بعض الأشخاص الذين يجري استضافتهم في استديوهات التحليل الرياضية.

وأضاف بأنّه على أيّ أساس يقومون هؤلاء بتحليل أداء الحكام وقرارتهم.

كما هاجم استديوهات التحليل التي تقيمها القنوات التلفزيونية الإماراتية عقب المباريات.

وقال بوجسيم إنّ هذه الاستديوهات تشهد وجود “بعض الأشخاص الذين يطلق عليهم لقب خبراء تحكيم”.

وتساءل عن سبب تسميتهم بهذا المُسمّى.

وادّعى أنّ المحللين والحكام في القنوات التلفزيونية الإماراتية ليس لديهم دورات في التحكيم، ويصدرون أحكامًا على مستويات الحكام”.

وتابع “اتحاد الكرة يقوم بجهد كبير، وهؤلاء الأشخاص ليس لديهم دراية بكل ما يستجد في مجال التحكيم”.

ولم يكتفِ مستشار لجنة التحكيم بالاتحاد الإماراتي بذلك، بل واصل هجومه على محللي القنوات.

وقال إنّ “مستوياتهم في اللغة الإنجليزية ضعيفة؛ لذلك نرغب في معرفة معنى خبير تحكيم”.

وتأتي تصريحات بوجسيم الهجومية على محللي القنوات التلفزيونية الإماراتية على خلفية الأحداث والقرارات التحكيمية التي شهدتها مباراة بني ياس وشباب أهلي دبي.

من ناحية أخرى طالب عضو مجلس إدارة شركة بني ياس لكرة القدم أحمد الجابري بإعادة مباراة الفريق أمام نادي شباب أهلي دبي في نصف نهائي كأس رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة.

وانتهت المباراة بفوز شباب أهلي على “السماوي” بنتيجة 1-0؛ ليتأهّل بذلك إلى المباراة النهائية.

وشنّ الجابري هجومًا عقب المباراة على الحكم الإماراتي حمد علي يوسف الذي أدار المباراة.

وقال في تصريحات صحافية إنّ بني ياس تعرّض لقرارات “غير منصفة” من الحكم يوسف.

واتّهم عضو مجلس إدارة شركة بني ياس الحكم بإفساد وهدم ما قامت إدارة “السماوي ببنائه منذ بداية الموسم.

ورأى أنّ شباب أهلي دبي لم يكن ليحقق الفوز على ناديه لولا مساعدة الحكم يوسف الذي أفسد المباراة بقراراته.

في غضون ذلك، أكّدت شركة بني ياس في أنّها بصدد القيام بتقديم شكوى رسمية إلى الاتحاد الإماراتي لكرة القدم ولجنة التحكيم ضد الحكم حمد علي يوسف، والقائمين على غرفة “الفار”.

وشدّدت في بيان صحفي على أنّ مباراة “السماوي” أمام “صقور دبي” شهدت أخطاء تحكيمية واضحة.

نتجة لذلك اعتبرت أنّ هذه الأخطاء قد أثّرت في النتيجة النهائية للمباراة.

لمتابعة صفحتنا على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” اضغط هنا

رئيس لجنة الحكام في الاتحاد الإماراتي يهاجم استوديوهات التحليل

قد يعجبك ايضا