بهدفين في شباك المكسيك.. الأرجنتين تحيي آمالها بمونديال قطر

 

سجل ليونيل ميسي هدفًا حاسمًا آخر للأرجنتين في الفوز 2-0 على المكسيك يوم السبت الذي أطلق فرص الفريق في كأس العالم.

أخذ ميسي لمسة من تمريرة أنخيل دي ماريا عبر وجه المنطقة وقاد تسديدة منخفضة من 25 مترا (ياردة) إلى الزاوية السفلية في الدقيقة 64.

ركض نحو مشجعي الأرجنتين وذراعيه ممدودتين قبل أن يتعرض للهجوم من قبل زملائه المبتهجين. بدا عاطفيًا عندما أمسك بقميصه وهزّه ، ثم أرسل قبلة للجمهور.

وأضاف البديل إنزو فرنانديز الهدف الثاني في الدقيقة 87.

عادت الأرجنتين من هزيمتها الصادمة 2-1 أمام السعودية في مباراتها الافتتاحية. ويحتل الفريق المركز الثاني في المجموعة الثالثة قبل مباراته الأخيرة أمام بولندا يوم الأربعاء.

من المحتمل أن يلعب ميسي البالغ من العمر 35 عامًا في نهائيات كأس العالم الأخيرة. وهو اللقب الرئيسي الوحيد المفقود من مجموعته.

السعودية تخسر من بولندا بهدفين 

أبدى هيرفي رينار ، مدرب منتخب فرنسا ، أسفه بعد خسارته 2-0 أمام بولندا في الجولة الثانية من مونديال قطر 2022 ، في المباراة التي أقيمت اليوم على استاد المدينة التعليمية.
وتحدث رينارد بعد انتهاء المواجهة قائلا: “في مثل هذه المباريات وفي المونديال عليك أن تكون حاسما وكفؤا للفوز . لكننا لم نكن هكذا خلال المواجهة ، ولاعبينا غاب عن الكفاءة”.
وعلى الرغم من الخسارة بثنائية واضحة. بدا المدرب السعودي فخورًا بلاعبيه قائلاً: “لقد فعل اللاعبون ما لديهم وقدموا مباراة جيدة. وأنا أيضًا فخور بالطريقة التي لعبنا بها المواجهة ، وفخورًا بما قدمه كل اللاعبين”
وتحسر المدرب الفرنسي على إهدار ركلة جزاء في الشوط الأول، وعلّق قائلاً: “أهدرنا ركلة جزاء في وقت صعب. ثم ارتكبنا خطأً في الهدف الثاني، ولا يمكن أن نحمل أي لاعب المسؤولية، بل الهفوات كانت جماعية”.
وبهذه الخسارة لم يفقد المنتخب السعودي حظوظه في التأهل إلى الدور ثمن النهائي من مونديال قطر، حيث يكفيه الفوز في المباراة المقبلة أمام المكسيك برسم الجولة الثالثة من أجل بلوغ دور الـ16. كما أن نتيجة التعادل قد تكون كافية لذلك حسب نتيجة مباراة الأرجنتين والمكسيك سهرة اليوم لحساب ذات المجموعة.

لمتابعة صفحتنا بفيسبوك

قد يعجبك ايضا