سانتو يتحدث عن واقعة طرده بعد غياب عامين عن الملاعب الإماراتية بسبب المنشطات

     

تعرض مدافع حتا اللاعب عيسى سانتو،  للبطاقة الحمراء  بعد 27 دقيقة من عودته إلى اللعب بعد غيابٍ استمر لأكثر من عامين بسبب تناول المنشطات.

يشار أن حالة طر سانتو بعد العودة لأول مرةٍ بقميص الإعصار وذلك في الجولة الأولى لدوري الخليج العربي أمام الوحدة فريقه السابق.

وكان سانتو صاحب الـ34 عاما قد قام بتدخلٍ وصف “بالعنيف” ضد طحنون الزعابي، نجم الوحدة ليغادر أرضية الملعب بالطاقة الحمراء المباشرة، ويترك فريقه منقوص العدد.

وفي ذات السياق قام اللاعب سانتو بإجراء حوار مع  أحد المواقع  الإماراتية، وتحدث عن شعوره حيال حادثة طرده .

وذلك بعد دقائقٍ معدوة من عودته التي كانت منتظرة إلى الملاعب أكتوبر/تشرين الأول المنصرم.

وتحدث لاعبة حتا الملقب “بالإعصار” “بصراحةٍ، لم أتخيل أن أحصل على بطاقةٍ حمراءٍ بعد هذا العمر في الملاعب، ولكنني أخطأت”.

وأضاف سانتو الذي يحمل القميص رقم 28، “قمت بالاعتذار إلى جمهور حتا، وكل لاعبٍ وفردٍ في الجهاز الفني للفريق”

وذلك عقب نيلي  البطاقة الحمراء في مباراة الوحدة.

أما بشأن تفسيره عن التدخل العنيف ضد لاعب “أصحاب السعادة” الزعابي، فقد أوضح المدافع عيسى قائلاً:

“أعتقد بأنني كنت متشوقا للعب ومشحونا بطريقةٍ كبيرةٍ، فلم أتمالك نفسي في الاندفاع على الكرة”.

وتناول سانتو الحديث أن حادثة الطرد أمام الوحدة لها إيجابيات قد استفاد منها.

واضاف لاعب حتا، “كانت نقطة تحول في الموسم بالنسبة لي”

واختتم “بالتأكيد، لقد استفدت منها كثيرا، وأصبحت أكثر خبرةً في التعامل مع مثل هذه الهجمات”.

قد يعجبك ايضا