المغرب تخطف بوركينا فاسو بهدف في مباراة ودية استعدادا لتصفيات المونديال

المغرب تخطف بوركينا فاسو، بهدف نظيف.

وانتهت المباراة الودية منذ قليل، على ملعب مولاي عبد الله بالرباط استعدادا لتصفيات كأس العالم في قطر.

وبدأ الاسود بتشكيل مكون من

حراسة المرمى: منير المحمدي.

خط الدفاع: أشرف حكيمي، أشرف لزعر، سفيان شاكلا، غانم سايس.

وفي الوسط: يحيى جبران، أيمن برقوق، عادل تاعرابت.

خط الهجوم: حكيم زياش، يوسف النصيري، سفيان رحيمي.

وتدخل المباراتان الوديتان للمغرب، أمام غانا وبوركينا فاسو، في إطار الاستعدادات لتصفيات مونديال 2022.

حيث يتواجد أسود الأطلس في مجموعة تضمالسودان وغينيا وغينيا بيساو.

المغرب تخطف بوركينا فاسو

تمكن أشوف حكيمي من فك شفرة دفاع بوركينا فاسو.

وذلك بعد تسجيله الهدف الأول من ركلة حرة في الدقيقة 51.

ولعب بوركينا فاسو بأسلوب دفاعي واعتمدت على الهجمات المرتدة.

ولكن لم تشكل خطورة على مرمى الحارس المحمدي.

حيث وجد الأسود صعوبة كبيرة من أجل تهديد مرمى الحارس كوفي.

وكان أول تهديد من منتخب المغرب حتى الدقيقة 26 ليقوم بأول تهديد من تسديدة لأشرف حكيمي.

وأضاع  النصيري الهدف الأول من رأسية في الدقيقة 48 من الشوط الثاني.

أكد وحيد خليلوزيتش مدرب منتخب المغرب، أن الفور الذي حققناه على بوركينا فاسو  كان صعبا.

وقال وحيد في تصريح لقناة الرياضية: حاولنا في الشوط الأول أن نسجل، وكانت هناك بعض الفرص للتسجيل.

ولكن لم نجد الكثير من المساحات لتنظيم هجماتنا أمام بوركينا فاسو.

وأضاف: تراجعنا بعد الهدف، وهذا ما للاعبي منتخب بوركينا فاسو بتهديد المرمى

واستكمل: شيء جيد أن ننهي المعسكر بفوز، لكننا مطالبون بأن نكون أكثر هجوميا وحسم الفرص.

واختتم:  من الطبيعي أن نقوم بتغييرات في التشكيل، للوقوف على جاهزية اللاعبين.

لمتابعة صفحتنا على الفيسبوك

قد يعجبك ايضا