تغيير المدربين في الكرة الإماراتية .. رقم سلبي مخيف

شهدت الكرة الإماراتية ظاهرة سلبية بما يخص تغيير المدربين ، حيث وصل عدد الذين أشرفو على فرق دوري الخليج العربي والهواة في نصف موسم إلى 40 مدرباً.

ومنذ بداية الموسم فقد ظهر في المنطقة الفنية للفرق الـ25 عدد 40 مدرباً، بواقع 23 مدرباً للمحترفين و17 للهواة.

 يلفت أن قائمة الـ40، تضم المدربين المقالين أو

المستقيلين والمؤقتين.

 

وبالإضافة لذلك المجموعة التي استمرت منذ بداية الموسم وحتى اليوم.

وأدت إقالة بعض المدربين الأجانب لتكبيد إدارات الأندية العديد من الخسائر المالية بسبب العقود الكبيرة التي يوقعوها خلال استلام مهامهم.
وعلى صعيد المستوى الفني فيقول بعض المحللين بأن تغيير الأجهزة الفنية المتكررة يؤدي إلى عدم الاستقرار.
وبالتالي تظهر مستويات فنية ضعيفة.
وكان بعض من المدريبين الأجانب والتي تمت إقالتهم من منصابهم قد قالوا بأن الكرة الإماراتية تعاني من ضعف المستويات.
وبينوا بأن فكر اللاعب الإماراتي يحتاج إلى تطوير ، بل وذهب البعض منهم للحديث بأن الكرة في الإمارات تحتاج لثورة تغيير.
من جانب أخر فيقول احد المسؤولين في اتحاد الكرة الإماراتي أن تغيير المدربين قد أثر سلبا على مستوى الدوريات الاماراتية.

وطالب إدارة الأندية بالصبر على المدربين ولاسيما الأجانب الذين حملو فكرة سلبية بسبب المعاملة السيئة من قبل الإدارة حالة الخسارة.

ويرجع البعض هذه الظاهرة السلبية إلى اتحاد الكرة الإمارتي الذي لا يقوم بدوره من خلال سن قوانين ولائح من شأنها ضبط العملية التدريبية.

الجدير بالذكر أن منتخب الإمارات غاب مؤخراً عن منصات التتويح فضلاً عن الأندية التي ظهرت بمستويات متدنية خلال مشاركتها القارية والمحلية.

 

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.