كورونا تهدد الكرة المصرية والإهمال سيد الموقف

     

تعاني الكرة المصرية في الأيام الأخيرة، من مشكلة ارتفاع معدلات الإصابة بفيروس كورونا، الذي طال العديد من الأندية والمنتخبات، فضلاً عن بعض موظفي اتحاد الكرة  المصري.

 

وكان آخر الحالات المكتشفة هو المدرب الجنوب أفريقي بيتسو موسيماني، المدير الفني للأهلي المصري

وبالتالي سيكون غير قادر على تولي قيادة فريقه أمام غزل المحلة، غدا الاثنين، في الدوري المصري .

يشار أن موسيماني ومنذ انخراطه في الكرة المصرية في أكتوبر الماضي، ظهر عليه التفاعل الكبير مع الأنشطة الاجتماعية،وشارك في عدة محافل، دون الالتزام بإجراءات الوقاية.

 

منتخب شباب مصر والمستقبل المخيف

لا شك أن إصابة مدرب الاهلي موسيماني، لا تقارن بأزمة منتخب شباب الكرة المصرية.

ومن المقرر أن يشارك في بطولة شمال أفريقيا المؤهلة لكأس الأمم الأفريقية 2021 بموريتانيا.

كان ذلك بعد أن كشفت نتائج المسحات الطبية، التي أجراها لاعبو الفريق عن إيجابية عينة 17 منهم،  بالإضافة للمدرب ربيع ياسين.

وسبق لكافة أعضاء البعثة أن قاموا بعمل مسحة طبية ثانية، أكدت إيجابية  14 لاعبا مع المدير الفني.

الأمر الذي دفع الاتحاد الأفريقي لكرة القدم “كاف” (CAF)إلى اتخاذ اجرائاته.

وتم اعتماد انسحاب المنتخب المصري للشباب من مباراته الأولى في البطولة أمام نظيره  الليبي،

واعتبر خاسرا  نتيجة عدم اكتمال قائمته،وفق ما تنص  عليه لائحة البطولة.

وعلى الفور أعلنت وزارة الشباب عن بعض الإجراءات، لإعادة الاعبين إلى مصر على طائرة خاصة

قبل أن تعدل عن قراراها تحت ضغط اللاعبين.

وكان اللاعبين قد رفضوا قرار  الانسحاب من البطولة، الأمر الذي سيكون لها تأثير سلبي على مسيرتهم ومسيرة الكرة المصرية

كورنا تطال موظفي اتحاد الكرة المصرية

وعلى صعيد الاتحاد المصري لكرة القدم ،فلم يخل من الإصابات حيث ثبت إصابة 3 من موظفي مكتب لجنة شؤون اللاعبين في الاتحاد بالفيروس.

في حين تم إغلاق المكتب حتى إشعار آخر، على غرار ما حدث فى إدارة الحسابات في وقت سابق للسبب ذاته.

كما وثبت إيجابية عينة الدكتورة سحر عبد الحق، عضوة اللجنة الثلاثية، والمشرفة العامة على الكرة المصرية النسائية.

يلفت أن اللجنة الخماسية المؤقتة، التي تقوم على إداراة الاتحاد، قد قالت أنه في حال ظهور إصابات جديدة باللجان والإدارات.

سيتم العمل على تقليص حضور عدد الموظفين، واتخاذ إجراءات مشددة حيال الإجراءات الاحترازية في مقر الاتحاد.

الجدير بالذكر المسؤول الإعلامي السابق بالاتحاد المصري، عزمي مجاهد قد توفي على أثر إصابته بفيروس كورونا.

بينما تعرض الدكتور محمود سعد المدير الفني للجبلاية، وأحمد عبد الله عضو اللجنة الخماسية المؤقتة إلى الإصابة بالفيروس في وقت سابق.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.