القبض على “هاكر” برتغالي اخترق نادي ريال مدريد

مدريد – هدف| ألقت السلطات في هنغاريا القبض على قرصان إلكتروني “هاكر” اقتحم أنظمة نادي ريال مدريد للحصول على وثائق حساسة تابعة للنادي الملكي.

وألقت السلطات القبض على الهاكر البرتغالي روي بينتو، في العاصمة الهنغارية بودابست.

جاء ذلك، بعد ملاحقة الهاكر بسبب اختراقه حسابات نادي ريال مدريد، ورسائل بريد إلكتروني لعناصر بالنادي، ووثائق خاصة.

ووفقًا للصحيفة البرتغالية “كوريرو دي مانيا”، فقد استهدف بينتو ريال مدريد باستخدام أجهزة كمبيوتر خارقة للحصول على معلومات حساسة تابعة للنادي.

وعثرت السلطات على بيانات ريال مدريد التي تم قرصنتها في واحد من 12 قرصًا بحوزة الهاكر البرتغالي عند القبض عليه.

وحسب الصحيفة، فقد سبق لبينتو اختراق وثائق نادي سبورتنغ البرتغالي، ووكالة دوين سبورتس الرياضية في وقت سابق.

وروي بينتو هو شاب برتغالي لديه خبرة واسعة في مجال استخدام الحاسوب، وعلى دراية كافية بأمور التهكير.

وقد تمكن من اختراق الحسابات الرسمية لكثير من المؤسسات الكبرى وكشف أسرارها.

وكان أبرز ما اشتهر به روي بينتو، هو اكتشاف الاختلاسات المالية من قبل إدارة نادي مانشستر سيتي، وإرسالها للاتحاد الأوروبي في 2015.

بينما أرسل البعض الآخر إلى مجلة “ديرشبيغل” الألمانية، والتي تولّت عملية النشر وافتضاح الأمر علانية على مدار السنوات الماضية واحدة تلو الأخرى.

ومن ضمن ما تم كشفه، اختلاسات لإدارة مانشستر سيتي بعقود الرعاية؛ لسد العجز في الميزانية المالية لها، بالإضافة لكسرها قواعد اللعب المالي النظيف.

وعلى إثر ذلك، قام الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) بتوقيع أقصى عقوبة على نادي مانشستر سيتي.

وحُرم النادي الإنجليزي وقتها من المشاركة في بطولة دوري أبطال أوروبا لموسمين كاملين.

وأفادت المستندات المسربة، بأن ملاّك النادي كانوا محل شبهات فيما يتعلق بعوائد الرعاية على قميص النادي.

وتُقدر هذه العوائد قيمتها بنحو 70 مليون جنيه إسترليني سنويًا.

 

اقرأ أيضًا|

رسميًا.. برشلونة يعلن صحة أصوات “سحب الثقة” من مجلس بارتوميو

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.