الاتحاد الكويتي يعلن عقوبات صارمة بحق الشيخ فهد بن طلال (فيديو)

     

أعلنت لجنة الانضباط في الاتحاد الكويتي لكرة القدم عن عقوبات صارمة بحق الشيخ فهد بن طلال نائب رئيس مجلس إدارة نادي القادسية على خلفية الأحداث التي شهدتها مباراة القادسية والسالمية.

وبحسب صحيفة “الأنباء” الكويتية فإنّ لجنة الانضباط قرّرت إيقاف الشيخ فهد لمدة عامين.

إضافة إلى ذلك فرضت على الشيخ فهد دفع غرامة مالية كبيرة قدرها 10 آلاف دينار كويتي.

وجاء القرار على خلفية الأحداث التي شهدتها مباراة القادسية والسالمية في ختام الجولة 12 من الدوري الكويتي.

وشهدت المباراة نزول الشيخ فهد إلى الملعب ومطالبته لاعبي فريقه بالانسحاب؛ احتجاجًا على قرارات الحكم.

نتيجة لذلك عقدت لجنة الانضباط اجتماعًا مساء الأربعاء واتّخذت قرارتها.

وأشهر الحكم بطاقة حمراء بوجه نائب رئيس مجلس إدارة نادي القادسية بعد نزوله إلى أرض الملعب.

ولكن الشيخ فهد بن طلال رفض الخروج من الملعب إلّا بعد تدخّل وسطاء.

واحتسب الحكم سعد الفضلي ركلة جزاء للسالمية في الدقيقة الثامنة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع، ولكن تقنية “الفار” ألغتها.

وقبل تدخّل تقنية “الفار” لإلغاء ركلة الجزاء نزل الشيخ الفهد وطالب لاعبي فريقه بمغادرة الملعب.

وبعد دقائق عاد لاعبو القادسية لاستكمال المباراة التي انتهت بالتعادل السلبي بين الفريقين.

على إثر ذلك وجّه نائب رئيس مجلس إدارة نادي القادسية انتقادات حادة لحكم المباراة.

وأكّد أنّه قد طلب من الحكم عدم إدارة المباراة بسبب وجود شكاوى متبادلة بين الحكم ونادي القادسية.

علاوة على ذلك شنّ الفهد هجومًا على رئيس ونائب رئيس الاتحاد الكويتي لكرة القدم.

نتيجة لذلك توعّد الاتحاد الكويتي الشيخ فهد بعقوبات صارمة.

وقال بيان للاتحاد إنّه سيتخذ كل الإجراءات اللازمة لإعادة الأمور إلى نصابها.

واعتبر اقتحام الشيخ فهد للملعب مشهدًا دخيلًا على كرة القدم الكويتية.

كما أشار إلى اعتراض الفهد على حكم المباراة بطريقة وصفها بالدخيلة على كرة القدم الكويتية.

ووجّه الاتحاد الكويتي اعتذارًا إلى الجماهير الكويتية عن الأحداث التي شهدتها مباراة القادسية والسالمية.

كما أكّد العمل لعدم تكرار مثل هذه المشاهد في الملاعب الكويتية. ‎

أخبار ذات صلة |

تعرف على خطة الأندية الكويتية لضمان المشاركة الآسيوية

قد يعجبك ايضا