الدوري الإماراتي الأعلى بإقالات المدريين.. فشل تخطيط أم استعجال نتائج؟

     

شهد الدوري الإماراتي في مواسمه الخمسة الأخيرة إقالات بالجملة لمدربي غالبية الأندية؛ ما جعله الدوري الخليجي، وربما العربي، الأعلى في عدد إقالات المدربين.

وتعتبر إقالة الصربي ألكسندر فيسيلينوفيتش من تدريب نادي الظفرة الأسبوع الماضي أحدث هذه الإقالات.

وبإقالة فيسيلينوفيتش ارتفع عدد إقالات المدربين في الدوري الإماراتي إلى 38 إقالة خلال المواسم الخمسة الأخيرة.

ويعكس هذا الرقم الكبير من إقالات المدربين مدى التخبّط الكبير الذي تعيشه الكرة الإماراتية.

كما أنّ الحالة السلبية للأندية الإماراتية تنعكس بشكل واضح على أداء المنتخب الوطني الذي لم يقدّم المأمول منه، ولم ينجح في إقناع جماهيره، أو تغيير الصورة السلبية عنه.

وشهدت الجولات الـ12 الأولى من مرحلة الذهاب بالدوري الإماراتي تعاقد الأندية مع 20 مدربًا.

ويبدو رقم الإقالات والتعاقدات مع المدربين مرشّحًا للزيادة في هذه المرحلة مع استمرار ضغوط النتائج.

وتراوح نسبة الإقالات والتعاقدات مع المدربين في الدوري الإماراتي ما بين ن 50 و70%، بمعدل 8 إقالات في الموسم الواحد، وهي نسبة تعدّ من الأعلى خليجيًا وعربيًا، وربما عالميًا.

وحلّ نادي النصر في المرتبة الأولى كأكثر الأندية إقالة للمدربين بـ5 إقالات آخر 5 مواسم.

وتواجد نادي شباب الأهلي في هذه القائمة السلبية التي تعكس فقدان الاستقرار الفني بالأندية الإماراتية.

ومنذ ديسمبر 2016 وحتى ديسمبر 2020 أقال النادي أربعة مدربين.

كما تضمّ القائمة نادي الوصل الذي أقال 3 مدربين خلال ثلاث مواسم فقط.

أمّا نادي العين فأقال أيضًا 3 مدربين لكن خلال المواسم الخمس الأخيرة.

وأقال نادي حتا 3 مدربين في المواسم الأربعة الأخيرة التي قضاها في دوري المحترفين.

وتضمّ القائمة السلبية لإقالات المدربين في الدوري الإماراتي خلال المواسم الخمسة الأخيرة، أندية خورفكان، الفجيرة اتحاد كلباء، الشارقة، الظفرة، بني ياس، الجزيرة، الوحدة، نادي الإمارات، ودبا الفجيرة.

وانفرد نادي عجمان بالتغريد خارج سرب الأندية الإماراتية المذكورة خلال المواسم الخمسة الماضية.

ويعدّ نادي عجمان أكثر الأندية من ناحية الاستقرار الفني.

فخلال المواسم الأربعة الأخيرة التي قضاها النادي “البرتقالي” في الدوري الإماراتي قاد نادي عجمان مدرب واحد.

ونجح النادي تحت قيادة مدربه المصري أيمن الرمادي في الصعود إلى دوري المحترفين في نهاية موسم 2016 ـ 2017.

وتولّى المدرب المصري تدريب “البرتقالي” في 3 يونيو 2016، وهو مستمر معه حتى الآن برغم الصعوبات التي واجهها الفريق منذ بداية الموسم.

وفشل نادي عجمان في تحقيق أي فوز خلال 12 جولة متتالية من مباريات ذهاب الدوري الإماراتي مسجّلًا أسوأ سلسلة سلبية له في دوري المحترفين.

أخبار ذات صلة | الأندية الإماراتية..صرف بالجملة وأداء مخيب للآمال

قد يعجبك ايضا