“الانتخابات” قد تحرم مارسيلو من اللعب أمام تشيلسي!

     

قد يغيب مارسيلو مدافع نادي ريال مدريد الإسباني عن مباراة إياب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا أمام تشيلسي الإنجليزي؛ لأنّه قد تمّ استدعاؤه لمراقبة مركز اقتراع خلال الانتخابات المحلية.

ومن المقرر أن تجري انتخابات مجلس مدريد يوم الثلاثاء 4 مايو، أي قبل يوم من مواجهة الإياب بين الريال وتشيلسي.

وسيلعب ريال مدريد مباراة الإياب على ملعب ستامفورد بريدج في لندن يوم الأربعاء.

وتعادل النادي الملكي بنتيجة 1-1 على أرضه في مباراة الذهاب أمام الضيف اللندني.

حاليًا، يقوم النادي الإسباني “بتحليل الوضع” لمعرفة ما إذا كان “أي لائحة تسمح للاعبه مارسيلو بالسفر مع الفريق”.

شارك الظهير الأيسر البرازيلي في مباراة الذهاب يوم الثلاثاء، والتي شهدت خروج تشيلسي بهدف خارج أرضه في تعادل مستحق مع بطل أوروبا 13 مرة.

ما لم يُعفى مارسيلو من واجباته في يوم الانتخابات، فلن يُسمح له بالسفر مع الفريق في اليوم السابق للمباراة.

وبحسب تقرير لصحيفة “El Mundo” الإسبانية فإنّ ريال مدريد قد قدّم استأنفًا أمام مفوضية الانتخابات، لكن الطلب قوبل بالرفض.

لماذا تمّ استدعاء مارسيلو؟

يمكن استدعاء جميع الإسبان المسجلين في السجل الانتخابي للعمل في مراكز الاقتراع ويتقاضون رواتبهم 65 يورو (56 جنيهًا إسترلينيًا).

ويحتاج هؤلاء المستدعون إلى إعفاء من المراقبة في حالات معيّنة ووفق شروط محدّدة.

حصل مارسيلو البالغ من العمر 32 عامًا على الجنسية الإسبانية في عام 2011.

إنّ مأزق نجم ريال مدريد لم يسبق له مثيل في كرة القدم الإسبانية.

وقد يكون غياب مدافع النادي الملكي عن المباراة أحد الأسباب الأكثر غرابة لإمكانية تفويت مباراة نصف نهائي دوري أبطال أوروبا.

من ناحية أخرى تم إدراج حارس مرمى ليفانتي آيتور فرنانديز على قائمة الاحتياط لحضور مركز اقتراع في مسقط رأسه موندراجون في عام 2019.

وكان من المقرر أن يلعب الحارس في نفس اليوم مباراة ضد أتليتيك بيلباو.

ومع ذلك، فقد تمّ إعفاؤه من واجبات الاقتراع وتمّ السماح له باللعب.

علاوة على ذلك تمّ إعفاء إيناكي ويليامز من أتليتيك بيلباو من العمل في مركز اقتراع في عام 2015، حيث تزامن موعد التصويت بمباراة فريقه ضد ليفانتي.

قد يعجبك ايضا