مع اقتراب نهاية الموسم.. الاتحاد الإماراتي يستيقظ وينظم ورشة عمل لـ”VAR” !!

     

أجبرت الشكاوى المتتالية من الأندية الإماراتية المشاركة في دوري المحترفين من سوء الأداء التحكيمي الاتحاد الإماراتي لكرة القدم على الاستيقاظ من سباته قبل جولات محدودة من نهاية الموسم الكروي.

وأعلن الاتحاد يوم الجمعة انطلاق فعاليات ورشة عمل تقنية حكم الفيديو المساعد “var”.

وأوضح أنّ فعاليات الورشة ستقام على مدار ثلاثة أيام، بمشاركة 60 حكمًا.

وكان من اللافت أنّ الإعلان عن هذه الورشة قد جاء مع اقتراب الموسم الكروي من الوصول إلى خطّ النهاية.

وعلى مدار الشهور الماضية، عانت الأندية المشاركة في دوري المحترفين الإماراتي من سوء التحكيم.

واشتكت غالبية الأندية من تعرّضها لظلم تحكيمي جرّاء قرارات حرمتها من الحصول على العديد من النقاط المهمّة في سباق الدوري.

نتيجة لذلك أظهرت نتائج استطلاع رأي أجري مؤخرًا أنّ الجمهور الإماراتي يعتقد بأنّ ثلثي تدخلات تقنية الفيديو المساعد الـ”VAR” لم تحقق العدالة.

وأظهرت نتائج الاستطلاع أنّ 65.35% من إجمالي المشاركين في الاستطلاع يعتقدون أنّ الأندية الإماراتية لم تحصل على العدالة برغم تطبيق تقنية “الفار” وتدخّلها هذا الموسم.

في المقابل رأى 34.65% فقط من إجمالي المشاركين في التصويت أنّ تقنية الفيديو المساعد قد نجحت في توفير العدالة التحكيمية في المباريات.

وعلى مدار السنوت الماضية تشهد ساحة كرة القدم الإماراتية الكثير من الجدل التحكيمي الذي يتصاعد موسمًا تلو الآخر.

ولكن كل الجهود التي بذلها الاتحاد الإماراتي لكرة القدم ولجنة الحكام لوضع حلول لهذه المشكلة الكبيرة باءت بالفشل.

على إثر ذلك قدّم رئيس لجنة الحكام في الاتحاد الإماراتي لكرة القدم علي حمد البدواوي مؤخرًا استقالته من منصبه.

وجاءت الاستقالة في ظل تزايد شكاوى الأندية من سوء أداء التحكيم في الدوري الإماراتي للمحترفين.

علاوة على ذلك انتقدت الأندية الأخطاء التحكيمية المؤثّرة في المسابقات المحلية.

وكان نادي “بني ياس” أحدث الأندية بالاحتجاج على أخطاء التحكيم.

وأصدر النادي بيانا رسميا اشتكى خلاله أخطاء حكم مباراته مع شباب أهلي دبي في نصف نهائي كأس رئيس الدولة.

لمتابعة صفحتنا على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” اضغط هنا

قد يعجبك ايضا