“كورونا”.. الإعلان عن نتيجة المسحة الثانية لصلاح و النني

القاهرة – هدف| أجرى اليوم محمد صلاح نجم المنتخب المصري ونادي ليفربول الإنجليزي مسحة جديدة للكشف عن فيروس كوفيد-19.

إلا أن نتيجتها جاءت إيجابية.

كما أجرى اليوم أيضا محمد النني نجم المنتخب وأرسنال الإنجليزي مسحة ثانية، أكدت نتائجها إيجابية حالته.

حيث تتم متابعة حالتهما أولا بأول بمعرفة الكابتن محمد فضل عضو اللجنة الخماسية رئيس بعثة المنتخب العائدة من توجو والدكتور محمد أبو العلا طبيب المنتخب.

وكان طارق سليمان طبيب منتخب مصر السابق، تحدث أمس عن إصابة محمد النني وبعض اللاعبين في الفترة الأخيرة بفيروس كورونا.

وقال في تصريحات عبر برنامج ملعب الصقر المذاع على راديو مصر: “إيجابية مسحة كورونا ليس معناه أن هناك إصابة في الوقت الحالي، ولكن المسحة تعتمد على وجود RNA”.

وأضاف: “الفيصل في إصابة محمد النني هو شعوره بالأعراض، وفي إسبانيا حاليا يتم حقن اللاعب بخلية اختبارية، وإجراء مسحة جديدة، ومن الوارد أن تكون المسحة بعد الحقن سلبية”.

وواصل: “النني لو كان عنده أعراض فقد ينقل العدوى لزملائه، ولو كان الفيروس قوي عنده فسوف يقوم بنقل لباقي اللاعبين”.

وأكمل: “يجب عمل مسحة جديدة بعد العودة من توجو، مع ملاحظة مدى وجود أعراض عندهم”.

وكان الجهاز الفني للمنتخب المصري لكرة القدم أعلن الأحد إصابة النني بفيروس كورونا المستجد.

وأظهرت نتائج المسحة الطبية التي أجرتها بعثة المنتخب الوطني الأول لدى وصولها إلى توغو “سلبية جميع اللاعبين باستثناء اللاعب النني الذي ظهرت نتيجته إيجابية دون ظهور أي أعراض مرضية عليه”.

وأوضح الجهاز الفني أن النني بدأ على الفور في تنفيذ البروتوكول الطبي الخاص للمصابين بـ”كوفيد-19″.

فيما تواصلت إدارة البعثة برئاسة محمد فضل عضو اللجنة الخماسية مع إدارة فريق أرسنال للتنسيق معها.

ويستعد الأهلي والزمالك لخوض نهائي دوري أبطال افريقيا يوم 27 نوفمبر الجاري على ستاد القاهرة.

 

اقرأ أيضَا|

الحضري يعلن اعتزاله كرة القدم نهائيًا

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.