الإعلامية فرح سالم مهاجمة الأندية: نتعاقد مع بقايا الدوريات

     

شنّت المذيعة والكاتبة الرياضية الإماراتية فرح سالم هجومًا على أندية الدوري الإماراتي على خلفية التعاقدات الأخيرة التي تجريها الأندية بمبالغ ضخمة من دون فائدة فنية حقيقية.

وقالت المذيعة والكاتبة الرياضية إنّ معظم الأندية الإماراتية ما تزال تعتمد على تقنية قديمة في التعاقدات.

وأشارت، في مقال لها، إلى أنّ أندية العالم تحرص على أن تكون تعاقداتها ملبية لاحتياجات الفريق.

وأوضحت بأنّ الأندية العالمية تستعين لذلك بالأرقام والإحصائيات المتوفرة عن أداء كل لاعب.

وأضافت “تحرص الأندية الأوروبية مثلًا، على أن يكون التعاقد وفقًا لاحتياجات الفريق، لاسيما أن هناك أسلوب لعب واضحًا وتكتيكًا”.

وتابعت “في حال بيع لاعب أو فقدان آخر نتيجة للإصابة، يتم البحث عن البديل بناء على الأرقام والإحصائيات المتوفرة”.

ولفتت إلى أنّ النادي الأوروبي لا يتعاقد مع اللاعب “حتى يكون واثقًا بدرجة عالية” من نجاحه معه وتنفيذه المطلوب منه.

ورأت فرح سالم أنّ أغلب الأندية الإماراتية ما تزال تعتمد على البيانات فقط عند سعيها للتعاقد مع اللاعبين، على الرغم من توفر التقنيات الجديدة في كرة القدم.

كما اتّهمت الأندية بأنّها تقوم بإبرام تعاقداتها عبر وكلاء لاعبين وسماسرة تربطهم علاقات جيدة بهم.

ونوّهت إلى أنّ غالبية التعاقدات لا يتمّ دراستها أو دراسة جدواها.

وأشارت الكاتبة والمذيعة الرياضية إلى أنّ المرحلة الأولى من الدوري الإماراتي أبرزت بشكل واضح “الصفقات الفاشلة” التي أبرمتها الأندية مع لاعبين أجانب.

واعتبرت أنّ ذلك يؤكّد أن الأندية الإماراتية “لا تريد أن تتعلم من الدروس السابقة، ولا تفكر حتى في ذلك”.

واختتمت فرح سالم مقاله بالقول إنّ الأندية ما تزال تعتمد على التعاقد مع “بقايا الدوريات المجاورة”.

ولفتت إلى أنّ بعض اللاعبين الذين يتمّ التعاقد معهم “انتهوا في فترات سابقة”.

وأضافت بالقول إنّ هناك أندية ما تزال تؤمن بالفيديوهات القديمة والماضي للاعب.

وكان الإعلامي الإمارتي الشهير أحمد سعيد هاجم أندية دوري المحترفين بسبب تعاقداتها، التي وصفها بـ”العجيبة والغريبة”.

واستغرب الإعلامي الإماراتي قيام بعض الأندية بالتعاقد مع لاعبين في سن كبيرة.

وأشار إلى صفقة نادي عجمان باستقدام اللاعب “مايجا” من الدوري التايلاندي.

وقال سعيد إنّ اللاعب كان يبحث عن نادٍ في درجة ثانية، وتفاجأ بتعاقد “عجمان” معه خاصة وهو في سن كبير.

قد يعجبك ايضا