الأهلي يسحق طلائع الجيش بثلاثية ويحتفل بتسلم الدرع 42

القاهرة – هدف| واصل الأهلي عروضه القوية المميزة بعدما تغلب على فريق طلائع الجيش بثلاثة أهداف دون مقابل.

جاء ذلك في المباراة التي أقيمت بينهما مساء اليوم السبت على استاد الأهلي بالسلام، في ختام منافسات مسابقة الدوري الممتاز التي حسم الفريق لقبها قبل نهايتها بسبعة أسابيع.

الأهلي أبدع وأمتع وسيطر على مجريات اللعب محققًا الفوز ليرفع رصيده إلى 89 نقطة.

وتقدم في الشوط الأول بثلاثة أهداف عن طريق وليد سليمان في الدقيقة الأولى، والأنجولي جيرالدو في الدقيقة 18، ومحمود كهربا في الدقيقة 35.

فيما استمرت السيطرة في الشوط الثاني قبل أن يحتفل الجهاز الفني واللاعبون عقب المباراة بتسلم درع الدوري رقم 42 في تاريخ النادي والخامس على التوالي.

يأتي ذلك، بعدما سجل الفريق 74 هدفًا كأقوى خط هجوم، وكذلك أقوى خط دفاع بعدما اهتزت شباكه بـ8 أهداف فقط.

الشوط الأول

بدأ الأهلي المباراة بتشكيل مكون من: علي لطفي وأيمن أشرف وأحمد فتحي ومحمود وحيد، وعربي بدر وأليو ديانج، وجيرالدو ووليد سليمان ومحمود كهربا ومحمد فخري وأليو بادجي.

شهدت بداية المباراة هدفًا مبكرًا للأهلي سجله وليد سليمان في الدقيقة الأولى.

وذلك بعد أن تسلم الكرة من كهربا داخل منطقة الجزاء، ونجح في وضعها بشباك الطلائع لتصبح النتيجة 1-0.

وبدأ لاعبو طلائع الجيش في مبادلة لاعبي الأهلي الهجوم، حيث ينجح عربي بدر، لاعب وسط الأهلي، في إخراج الكرة من على خط مرمى علي لطفي في واحدة من هجمات المنافس الخطيرة.

ويستمر ضغط لاعبي الطلائع بحثًا عن هدف التعادل، وسط دفاع محكم من لاعبي الأهلي للحفاظ على تقدمهم.

وفي الدقيقة التاسعة تصل الكرة إلى أليو ديانج على حدود منطقة الجزاء، يسددها قوية تمر بجوار مرمى الطلائع.

وتستمر محاولات لاعبي الأهلي لإدراك الهدف الثاني، حيث تصل الكرة إلى كهربا داخل منطقة الجزاء يمررها إلى جيرالدو.

ولكنها تنتهي دون خطورة على مرمى المنافس.

وفي الدقيقة 18 ينجح جيرالدو لاعب الأهلي في إدراك الهدف الثاني.

وذلك بعد أن تسلم الكرة من أليو بادجي لينفرد بمحمد بسام حارس مرمى الطلائع، وينجح في وضعها داخل الشباك لتصبح النتيجة 2-0.

وتتوقف المباراة في الدقيقة 28 بعد إصابة عربي بدر لاعب الأهلي بعد التدخل القوي من محمد ناصف لاعب الطلائع.

وفي الدقيقة 35 ينجح محمود كهربا في إدراك الهدف الثالث، بعد أن تسلم الكرة من محمد فخري ليضعها في شباك الطلائع لتصبح النتيجة 3-0.

وينجح علي لطفي حارس الأهلي في إنقاذ فرصة محققة من أحد لاعبي الطلائع.

وذلك بعد أن تصدى بجسده للكرة في واحدة من أبرز فرص المنافس في الشوط الأول.

وواصل الأهلي ضغطه بحثًا عن الهدف الرابع.

وشهدت الدقائق الأخيرة استمرار محاولات بطل الدوري لزيادة حصيلة الأهداف، حتى أطلق حكم المباراة صافرة نهاية الشوط الأول بتقدم الأهلي بثلاثية نظيفة.

الشوط الثاني

بدأ الشوط الثاني بسيطرة من لاعبي الأهلي على وسط الملعب.

وذلك مع تمريرات لظهيري الجنب في محاولة لتعزيز التقدم وتسجيل مزيد من الأهداف.

في الوقت الذي استمر فيه لاعبو الطلائع في الضغط خاصة في منطقة الدفاع.

وفي الدقيقة 52 تعرض ديانج لكدمة قوية نتيجة اصطدام قوي مع أحمد سامي مدافع الطلائع.

وبعدها مرر بادجي كرة مميزة بطريقة مهارية لوليد سليمان، الذي تعرض للإعاقة وحصل على ركلة حرة.

ونجح أيمن أشرف في إنقاذ كرة خطيرة من أمام عمرو جمال ليحافظ على نظافة شباك الفريق.

وقام عبد الحميد بسيوني بإجراء عدة تبديلات لإنعاش خطوط الفريق، واستمرت سيطرة لاعبي الأهلي.

حيث تبادل وليد سليمان الكرة مع كهربا، وقدما فاصلًا من المهارات قبل أن تضيع فرصة هدف محقق بسبب خروج الكرة وتجاوزها الخط، قبل أن يودعها كهربا في الشباك.

وفي الدقيقة 67 مرر أحمد سمير لاعب الطلائع كرة مميزة انتهت بتصويبة قوية مرت خارج المرمى.

وبعدها دفع موسيماني بأحمد الشيخ بدلًا من جيرالدو، وصالح جمعة بدلًا من بادجي.

وسدد صالح جمعة كرة قوية مرت أعلى العارضة.

ثم أعقب ذلك فاصل من اللعب المهاري من جانب وليد سليمان.

وذلك في ظل استمرار سيطرة لاعبي الأهلي على مجريات اللعب.

وفي الدقيقة 80 منح موسيماني الفرصة لشادي رضوان، الذي شارك على حساب وليد سليمان.

وواصل اللاعبون الانطلاقات من على الأجناب ووسط الملعب.

وفي الدقيقة 86 تلقى أيمن أشرف العلاج بعد أن اشتكى من آلام في القدم.

وبعدها بدقائق قام الجهاز الفني بإشراك ياسر إبراهيم على حساب أحمد فتحي، ومحمد هاني على حساب عربي بدر.

وبعدها تبادل اللاعبون الكرة واستمرت المحاولات وسط دفاع قوي من جانب لاعبي الطلائع.

وأخيرًا أطلق حكم المباراة صافرة النهاية معلنًا فوز الأهلي بثلاثية نظيفة في ختام منافسات المسابقة.

 

اقرأ أيضًا|

لهذه الأسباب.. برشلونة قد يعلن إفلاسه رسميًا مطلع يناير المقبل

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.