إيتو: مونديال قطر 2022 سيكون الأفضل في تاريخ كأس العالم

تحدث النجم العالي السابق وسفير برنامج إرث قطر صامويل إيتو عن أوجه الشبه بين الأولمبياد وكأس العالم FIFA قطر 2022™. واصفًا البطولتين بأنهما قمة الهرم في عالم الرياضة.

وقال إيتو إن أي رياضي يحلم بالحصول على ميدالية ذهبيّة في الأولمبياد، في حين يحلم كل لاعب كرة قدم بتسجيل هدف الفوز لفريقه في كأس العالم

وعبر عن تطلعاته بأن تشهد منافسات دورة الألعاب الأولمبية تألق العديد من النجوم الصاعدة.

وتمنى أن تظهر المنتخبات الممثلة للقارة الإفريقية، ساحل العاج وجنوب إفريقيا ومصر، بمظهر مشرّف.

وحول مزايا المُشاركة في الأولمبياد للاعبي كرة القدم. قال النجم الكاميروني: «ستظل لمنافسات كرة القدم في الأولمبياد مكانة خاصّة في قلبي لارتباطها باللقب الذي أحرزته مع الكاميرون عام 2000».

واستعاد النجم الكاميروني خلال حديثه ذكريات التتويج بالميدالية الذهبيّة مع منتخب الكاميرون في أولمبياد سيدني 2000 وهو في مقتبل مسيرته الكرويّة.

وقال إن سعادته كانت غامرة بهذا اللقب الذي جاء بعد منافسة شرسة وأثنى على زملائه في الفريق وقتها.

ووصف زملاؤه السابقين بكتيبة المحاربين، قائلًا: «كانت البطولة صعبة للغاية. ولكننا وصلنا للنهائي ونجحنا في هزيمة إسبانيا والتتويج باللقب بعدما كنا متأخّرين في النتيجة بهدفين نظيفين».

وحول كأس العالم المقبلة في قطر، قال سفير برنامج إرث قطر: «أعتقد أنها ستكون الحدث الأكبر على الإطلاق. لا سيما أنها تقام للمرة الأولى في الشرق الأوسط».

وختم بقوله: أتمنى وصول المنتخب الكاميروني إلى نهائي مونديال 2022 مع العنابي ليصنعا التاريخَ معًا.

وأتمت دولة قطر استعداداتها لاستضافة مونديال 2022، بتهجيز عدد من الملاعب المونديالية بأحدث المواصفات.

كما جهّزت بنية تحتية متكاملة لاستضافة المنتخبات والجماهير من حول العالم بكل سلاسة.

طالع أيضا: كاتب سعودي : رفع سقف الاستعانة بالحكام الأجانب بمثابة فشل للحكم السعودي

تابعونا عبر: فيسبوك

قد يعجبك ايضا