أشرف حكيمي يحقق إنجازًا عالميًا.. وريال مدريد أكبر الخاسرين

     

يواصل المغربي أشرف حكيمي نثر الإبداع ومواصلة التألق ومن خلال عطائه الكبير الذي يقدّمه منذ انتقاله إلى صفوف نادي انتر ميلان الإيطالي؛ محققًا بذلك إنجازًا عالميًا.

وحطّم حكيمي يوم الأحد الماضي الرقم القياسي لأكثر المدافعين تسجيلًا لفريق انتر ميلان.

وكان الرقم مسجّلًا باسم الظهير الأيمن البرازيلي مايكون عام 2009-2010، لكنّ الظهير الأيمن المغربي حطّمه وتفوّق عليه.

ولعب أشرف حكيمي في صفوف ريال مدريد الإسباني، وقدّم أداء لافتًا، لكنّ النادي الملكي لم يصبر عليه وأعاره إلى نادي بروسيا دورتموند الألماني.

ومع بداية الموسم الحالي، انتقل أشرف بشكل دائم إلى صفوف انتر ميلان بطلب من المدرب أنطونيو كونتي.

وأشارت صحيفة “ماركا” المدريدية إلى أنّه في الوقت الذي واجه ريال مدريد صعوبة في هز الشباك في الأسابيع الأخيرة كان  الظهير الأيمن المغربي يدكّ شباك الخصوم برفقة ناديه الإيطالي.

وتعادل “النادي الملكي” بنتيجة 1-1 مع إلتشي، ثم تعادل بنتيجة 0-0 مع أوساسونا في آخر جولتين خارج أرضه بالدوري الإسباني.

وبإحرازه الهدف الرائع في شباك نادي روما يوم الأحد، أصبح أشرف حكيمي أكثر المدافعين تسجيلًا في صفوف نادي “النيراتزوي”.

أرقام النجم المغربي دفعت دانييلي أداني، لاعب انتر ميلان السابق، إلى الإشادة به.

وقال أداني إنّ “أشرف حكيمي يعدّ حاليًا ثاني أفضل لاعب في العالم” وراء الظهير الأيمن لنادي ليفربول الإنجليزي ترنت ألكسندر أرنولد.

ووافقه في رأيه النجم السابق للنادي الإيطالي كريستيان فييري.

لكنّ النجم الإيطالي أنطونيو كاسانو، لاعب ريال مدريد السابق، خالفهما الرأي.

وقال كاسانو “لقد سجل أشرف حكيمي عدة أهداف، لكن بالنسبة لي، إنّه لاعب مختلف”.

وأضاف “إنّه مرتبك ويحتاج إلى إطلاق سراحه”.

وأظهر النجم المغربي بالفعل قيمته في نادي بوروسيا دورتموند الألماني العام الماضي.

وسجّل حكيمي لصالح دورتموند تسعة أهداف وصنع 10.

ويسير الظهير الأيمن للنادي الإيطالي هذا العام بالفعل في طريقه للتغلب على إحصائياته السابقة.

ويمتلك أشرف حكيمي في رصيده هذا الموسم ستة أهداف وأربع تمريرات حاسمة في 17 مباراة.

وهذه الإحصائية تجعل حكيمي المدافع الأعلى تسجيلًا في البطولات الأوروبية الخمس الكبرى.

وأشاد المدرب الإيطالي أنطونيو كونتي بقدرات ظهيره الأيمن.

وقال كونتي “بصفاته يمكننا أن نكون أكثر خطورة في الهجوم، رغم أننا نخاطر بترك الباب مفتوحًا في الدفاع”.

وأضاف “نحن نعمل حاليا لجعله أكثر اكتمالا”.

كما أشاد المهاجم السابق لنادي انتر ميلان دييجو ميليتو بأشرف حكيمي.

رفض الأرجنتيني ميليتو وجود أي أوجه تشابه بين حكيمي وبين البرازيلي مايكون الذي جاوره خلال لعبهما لصالح انتر ميلان.

وقال ميليتو “لا أحب إجراء مقارنات، فهو (حكيمي) شاب ولا أريد أن أدفعه كثيرًا”.

واستدرك بالتأكيد على أنّ أشرف حكيمي “لديه كل شيء ليصبح استثنائيًا: سرعته وقدرته على التحمل وقوته البدنية”.

 

قد يعجبك ايضا