أسطورة ليفربول: كأس العالم في قطر ستكون تجربة مذهلة

     

يرى أسطورة نادي ليفربول الإنجليزي المهاجم السابق روبي فاولر أنّ تنظيم بطولة كأس العالم في قطر سيكون تجربة مذهلة للمنتخبات والجماهير على حدّ سواء.

وأقامت قطر ملاعب مذهلة تتميز بأحدث التقنيات والبنية التحتية ذات المستوى العالمي؛ ما يعد بتجربة رائعة للجماهير.

وافتتحت قطر أربعة من أصل ثمانية ملاعب مخططة لكأس العالم.

ويسير العمل في بقية الملاعب على قدم وساق، ويبدو أنّها ستكون جاهزة للافتتاح قبل الموعد المحدد.

ومن المثير للاهتمام أن كأس العالم 2022 التي تستضيفها قطر ستقام في أشهر الشتاء (نوفمبر وديسمبر) للمرة الأولى على الإطلاق.

وستكون البطولة أحد الأحداث الرياضية الكبرى التي ستستضيفها قطر في عالم ما بعد وباء “كورونا”.

ويتطلّع أسطورة ليفربول إلى نهائيات كأس العالم 2022 التي ستقام في قطر.

ويشعر فاولر أنّ مونديال قطر سيكون “حدثًا رائعًا للاعبين والجماهير على حدّ سواء”.

وقال، في حديث لموقع “جول” العالمي “أعتقد بالفعل أن مونديال 2022 في قطر ستكون رائعة”.

وأكّد على أنّ الانتقادات المسيسة التي استهدفت قطر ستضيع أدراج الرياح حينما تنجح الدولة الشرق الأوسطية في إقامة عرض كبير بعد أقل من عامين من الآن.

وأضاف “كل العيون ستكون عليهم. ربما يريدهم الناس أن يفشلوا ولكني لا أعتقد أنهم سيفشلون”.

وتابع مؤكّدًا “أعتقد أنهم سيقدمون عرضًا رائعًا ويجعلونه مشهدًا رائعًا بشكل لا يصدق وسيريدون إثبات خطأ الكثير من الناس”.

وحول توقعاته لأداء المنتخب الإنجليزي، قال المهاجم الدولي السابق إنّه يشعر أنّ منتخب “الأسود الثلاثة” قد تحسّن بالفعل وسيقدّم عرضًا جيّدًا خلال مشاركته ببطولة كأس العالم في قطر 2022.

وأضاف “على الورق، كان لدى إنجلترا دائمًا فرق جيدة”.

واستدرك “لكن الأمر كان مقلقًا دائمًا ليس بسبب إنجلترا، ولكن كانت هناك فرق جيدة أخرى”.

ورأى أنّ المنتخب الإنجليزي قد استعاد “بعض التكافؤ” ويمتلك عددًا من اللاعبين الجيدين.

وأشار إلى الأداء الرائع لإنجلترا في نهائيات كأس العالم تحت 17 سنة 2017.

وأكّد أسطورة ليفربول على أنّ مونديال قطر 2022 سيكون بطولة مثيرة للجماهير الإنجليزية.

قد يعجبك ايضا